تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قرغيزستان

أتامباييف يعلن فوزه بالانتخابات الرئاسية في قرغيزستان

نص : أ ف ب
4 دقائق

أعلن المكتب الانتخابي لرئيس الحكومة في قرغيزستان ألماظ بك أتامباييف أن الأخير الذي حصل على 65,19% من الأصوات بحسب تعداد شمل أكثر من نصف مكاتب الاقتراع، قد فاز بالانتخابات الرئاسية من الدورة الأولى. وتفيد نتائج أولية نشرتها اللجنة الانتخابية أن منافسي أتامباييف الرئيسيين وهما القوميان تاشييف ومادوماروف حصلا على 14,03% و13,63% من الأصوات على التوالي.

إعلان

اعلن المكتب الانتخابي لرئيس الحكومة في قرغيزستان الماظ بك اتامباييف ان الاخير الذي حصل على 65,19% من الاصوات بحسب تعداد شمل اكثر من نصف مكاتب الاقتراع، قد فاز بالانتخابات الرئاسية من الدورة الاولى.

وقال المكتب الانتخابي لاتامباييف "حصلنا على اكثر من مليون صوت (من اصل 3,34 ملايين ناخب) وهذا يكفي للفوز من الدورة الاولى".

وتفيد النتائج الاولية التي نشرتها اللجنة الانتخابية المركزية ان منافسي اتامباييف الرئيسيين وهما القوميان كامتشيبك تاشييف واداخان مادوماروف حصلا على 14,03% و13,63% من الاصوات على التوالي.

وتعتبر هذه الانتخابات اختبارا مفصليا لقرغيزستان التي لم تعرف بعد اي انتقال سلمي للسلطة منذ استقلالها العام 1991 عن الاتحاد السوفياتي، وهي كانت مسرحا في اذار/مارس 2005 ونيسان/ابريل 2010 لثورات دامية ولاعمال عنف عرقية في حزيران/يونيو 2010 استهدفت خصوصا الاقلية الاوزبكية في جنوب البلاد.

واعلن نور غازي انار كولوف المتحدث باسم المرشح تاشييف مساء الاحد لوكالة فرانس برس "ان اللجنة الانتخابية المركزية تختلق من دون ادنى شك ارقاما لا علاقة لها بالواقع. ونحن لا ننوي الاعتراف بنتائج هذه الانتخابات".

من جهتها اعلنت اوموت موكانبيتوفا ممثلة المكتب الانتخابي للمرشح مادوماروف ان اتامباييف استغل موقعه خلال الحملة الانتخابية، مضيفة "سننتظر النتائج النهائية لاتخاذ قرار بالاجراءات التي ننوي اتخاذها".

it
رغم صغر حجم مساحتها إلا أن قيرغيزستان تحتل مكانة استراتيجية هامة بالنسبة للولايات المتحدة وروسيا والصين

ويحظى المرشحان القوميان، تاشييف زعيم حزب اتا جورت القومي، ومادوماروف المقرب من الرئيس المخلوع العام 2010 كورمان بيك باكييف، بقاعدة انتخابية كبيرة بين الاكثرية القرغيزية في جنوب البلاد، ما يزيد من قلق الاقلية الاوزبكية التي كان افرادها ابرز ضحايا اعمال العنف العرقية التي اوقعت 470 قتيلا العام الماضي.

وسبق ان اعلن الرجلان انهما عازمان على دعوة انصارهما للنزول الى الشارع في حال وقعت اعمال تزوير.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.