سوريا

الوفد السوري يغادر الدوحة من دون الرد على المبادرة العربية

نص : أ ف ب
6 دقائق

غادر وزير الخارجية السوري وليد المعلم الإثنين قطر دون أن يقدم رد دمشق على مبادرة الجامعة العربية الهادفة إلى وقف العنف في سوريا. فيما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن سبعة مدنيين وجنديا منشقا قتلوا اليوم برصاص قوات الأمن.

إعلان

الخطة العربية تعرض على الأسد بدء حوار مع المعارضة وسحب الآليات العسكرية فورا

وساطة عربية صعبة مع النظام السوري

منظمة العفو الدولية تندد بتحول مستشفيات سوريا إلى"أدوات لقمع الحركة الاحتجاجية" 

غادر وزير الخارجية السوري وليد المعلم الاثنين قطر من دون ان يقدم رد دمشق على مبادرة الجامعة العربية الهادفة الى وقف العنف في سوريا.

واوردت قناة الجزيرة القطرية ان الوفد السوري غادر الدوحة "من دون ان يقدم ردا" على المبادرة العربية.

وكان الامين العام للجامعة العربية نبيل العربي كشف ان الخطة العربية لسوريا تتضمن سحب الاليات العسكرية من الشارع ووقف العنف فورا وبدء حوار في القاهرة بين النظام ومكونات المعارضة.

it
دعوات المعارضة للعصيان المدني ومسيرات لتأييد الأسد 2011/10/26

وقال العربي لوكالة فرانس برس ان الخطة التي قدمت للوفد السوري مساء الاحد في الدوحة ويفترض ان ترد دمشق عليها اليوم الاثنين، تنص على "سحب الاليات العسكرية ووقف العنف فورا حتى نعطي مصداقية ورسالة تطمين للشارع السوري".

واضاف ان الخطة تنص ايضا على "بدء عمليات الحوار مع كل مكونات المعارضة في القاهرة"، مع العلم ان دمشق لم تبد حماسة في السابق لاي حوار خارج اراضيها.

الى ذلك، اكد مصدر مقرب من الوفد السوري ان وزير الخارجية وليد المعلم زار الديوان الاميري والتقى امير البلاد الشيخ حمد بن خليفة ال ثاني.

واكد مصدر من وفد الامين العام للجامعة العربية ان العربي غادر الدوحة.

وكان رئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم ال ثاني كشف ليل الاحد الاثنين في ختام اجتماع اللجنة الوزارية العربية حول الملف السوري ان اللجنة طرحت ورقة لوقف العنف في سوريا فيما طلبت دمشق مهلة حتى اليوم الاثنين للرد عليها.

كما حذر الشيخ حمد الرئيس السوري بشار الاسد ضمنا من "اللف والدوران" داعيا الى خطوات ملموسة بسرعة في سوريا لتجنب "عاصفة كبيرة" في المنطقة.

it
تصريح رئيس وفد الجامعة العربية إلى دمشق وزير خارجية قطر 2011/10/26

وكان الرئيس السوري حذر قبيل اجتماع الدوحة من ان اي تدخل غربي ضد دمشق سيؤدي الى "زلزال" من شأنه ان "يحرق المنطقة بأسرها".

وحضر الاجتماع في الدوحة وزراء اللجنة الذين اوفدوا الاربعاء الماضي الى العاصمة السورية للقاء الرئيس السوري ضمن مهمتهم التي حددتها الجامعة العربية بالعمل على وقف العنف في سوريا والبدء بحوار بين السلطات والمعارضة.

وكانت اللجنة الوزارية وجهت مساء الجمعة "رسالة عاجلة" الى الرئيس السوري اعربت فيها عن "امتعاضها لاستمرار عمليات القتل" وطالبت بفعل "ما يلزم لحماية المدنيين".

وافادت صحيفة القبس الكويتية الاحد نقلا عن مصادر عربية واسعة الاطلاع ان الوزراء العرب الذين زاروا دمشق الاربعاء الماضي حذروا الرئيس الاسد من امكانية خروج الازمة السورية من الاطار العربي وتدويلها، وطالبوه بوقف العنف فورا.

وكان وزراء الخارجية العرب دعوا في 16 الجاري في بيان صدر في ختام اجتماع طارىء عقدوه في القاهرة الى عقد مؤتمر حوار وطني يضم الحكومة السورية و"اطراف المعارضة بجميع اطيافها خلال 15 يوما"، الا ان سوريا تحفظت عن هذا البيان.

وحددوا مهمة اللجنة على انها "الاتصال بالقيادة السورية لوقف كافة اعمال العنف والاقتتال ورفع كل المظاهر العسكرية وبدء الحوار بين الحكومة السورية واطراف المعارضة لتنفيذ الاصلاحات السياسية التي تلبي طموحات الشعب السوري".

 تجمع حاشد لأنصار الأسد في دمشق
تجمع عشرات آلاف السوريين الأربعاء في ساحة الأمويين وسط دمشق للتعبير عن تأييدهم للرئيس بشار الأسد.

من جهته، استبعد الامين العام لحلف شمال الاطلسي اندرس فوغ راسموسن فرض منطقة حظر جوي على سوريا، وذلك في تصريح ادلى به لمراسل لفرانس برس اثناء زيارة مفاجئة للعاصمة الليبية طرابلس الاثنين.

وقال راسموسن ردا على سؤال عن احتمال ان يتزعم الحلف الاطلسي الان منطقة حظر جوي فوق سوريا "الامر مستبعد تماما. ليس لدينا اي نية للتدخل في سوريا".

ميدانيا، ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان ان سبعة مدنيين وجنديا منشقا قتلوا الاثنين برصاص قوات الامن في سوريا التي يواجه نظامها حركة احتجاج غير مسبوقة منذ منتصف اذار/مارس.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم