تخطي إلى المحتوى الرئيسي

المغرب الفاسي يتوج باللقب بعد فوزه على الأفريقي التونسي

أحرز نادي المغرب الفاسي مساء الأحد كأس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم بعد فوزه بركلات الترجيح 6-5 على ضيفه النادي الأفريقي التونسي. وكانت مباراة الإياب انتهت بنفس نتيجة الذهاب، 1-صفر. واللقب هو الأول للمغرب الفاسي في المسابقة ليبقى اللقب مغربيا بعد أن فاز به الفتح الرباطي الموسم الماضي.

إعلان

فوز الإفريقي التونسي على المغرب الفاسي يؤجل مصير الكأس إلى مباراة العودة

نهائي تونسي مغربي ساخن تطبعه العلاقات المتوترة بين البلدين

توج المغرب الفاسي بطلا لكأس الاتحاد الافريقي لكرة القدم بعدما تفوق بركلات الترجيح على ضيفه الافريقي التونسي في إياب الدور النهائي للمسابقة اليوم الأحد.

وبعدما انتهت المباراة بفوز الفريق المغربي بهدف دون مقابل وهي نفس نتيجة مباراة الذهاب كانت الغلبة لصاحب الأرض في ركلات الترجيح ليتفوق 6-5.

وهذا اللقب هو الأول للمغرب الفاسي في المسابقة ليبقى اللقب مغربيا بعدما فاز به الفتح الرباطي الموسم الماضي.

وتصدى أنس الزنيتي حارس المغرب الفاسي لركلة الترجيح السابعة التي سددها زياد الزيادي قبل أن يتولى بنفسه تنفيذ الركلة الأخيرة بنجاح لتنطلق احتفالات كبيرة بالاستاد الكبير لمدينة فاس.

ووضع المالي موسى تيجانا فريق المغرب الفاسي في المقدمة في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للشوط الأول بتسديدة قوية.

وقبلها بعشر دقائق أحرز السنغالي مامادو ديوب هدفا للمغرب الفاسي بتسديدة قوية ارتطمت بالعارضة وتجاوزت خط المرمى. وأشار الحكم المساعد بصحة الهدف لكن الحكم السنغالي بادارا دياتا رفض احتسابه وأظهرت الإعادة التلفزيونية خطأ قراره.

وأكمل النادي الافريقي المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد المهاجم التشادي إيزيكيل ندواسيل في الدقيقة 59 لاعتدائه بدون كرة على المدافع يوسف البصري.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.