تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أوباما: "الحرب في العراق كانت تكلفتها باهظة وأدت إلى انقسامات عميقة في أمريكا وفي العالم"

أشاد الرئيس الأمريكي باراك أوباما بالجنود الأمريكيين العائدين من العراق مشيرا إلى الدور الذي قاموا به فيما أسماه بـ "الإنجاز الكبير". وقال أوباما إن للحرب في العراق "كلفة بالغة" وأنها أدت إلى انقسامات عميقة في السياسة الأمريكية والعالمية.

إعلان

 اشاد الرئيس الاميركي باراك اوباما ما قامت به الولايات المتحدة من "قتال وموت ونزيف وبناء" في العراق، كما اشاد ب"الانجاز الرائع" للحرب التي كان يعارضها.

واشار اوباما، في حفل بمناسبة الانسحاب الاميركي الاخير من العراق، بمشاركة الجنود العائدين، الى "الكلفة الباهظة" للحرب، وقال ان على الولايات المتحدة اخذ العبرة من ذلك النزاع الذي ادى الى انقسامات عميقة في السياسة الاميركية والعالمية.

وقال اوباما "ان انهاء حرب اصعب من بدئها".

وكان اوباما جعل من اهدافه الرئيسية انهاء النزاع الذي استمر نحو تسع سنوات.

وقال اوباما "ان كل ما قام به الجنود الاميركيون في العراق - كل القتال والموت، والنزيف والبناء، والتدريب وابرام الشراكات- قادنا الى لحظة النجاح هذه".

وتابع الرئيس يحيط به جنود الفرقة 82 المجوقلة وهم يرتدون القبعات الحمر في نورث كارولاينا "اننا نترك وراءنا عراقا ذا سيادة ومستقلا ويعتمد على نفسه، مع حكومة ممثلة (للجميع) انتخبها شعبها".

واضاف "ونحن نبني شراكة جديدة بين بلدينا. وننهي الحرب ليس بمعركة أخيرة، ولكن بمسيرة اخيرة نحو الوطن".

وقال "هذا انجاز رائع ... واليوم نتذكر كل شيء فعلتموه لتحقيقه".

it
2011/03/WB_AR_NW_PKG_AFP_IRAQ_ECO_NW238335-A-01-20110304.flv

واشار اوباما الى "التكلفة الباهظة" للحرب بما فيها مقتل 4500 جندي اميركي في العراق.

واضاف "اليوم نتوقف لنصلي من اجل جميع العائلات التي خسرت احد احبائها، لانهم جميعا جزء من الاسرة الاميركية الاوسع". .

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.