كرة القدم - بريطانيا

تيري مدافع تشلسي وقائد المنتخب الإنكليزي سيتابع قضائيا بسبب "إهانات عنصرية"

أعلنت النيابة العامة الملكية في إنكلترا اليوم الأربعاء أنه "ينبغي مقاضاة" جون تيري قائد منتخب إنكلترا ونادي تشلسي بتهمة توجيه "إهانات عنصرية" لأحد لاعبي كوينز بارك رينجرز خلال مباراة في الدوري الإنكليزي لكرة القدم في 23 تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

إعلان

يواجه قائد منتخب انكلترا ونادي تشلسي جون تيري ملاحقة قضائية بتهمة توجيه اهانات عنصرية، بحسب ما اعلنت النيابة العامة الملكية في انكلترا اليوم الاربعاء.

واتهم تيري بتوجيه اهانات عنصرية للاعب كوينز بارك رينجرز انطون فرديناند، شقيق مدافع مانشستر يونايتد وزميل تيري في المنتخب ريو فرديناند، خلال مباراة في الدوري الانكليزي لكرة القدم في 23 تشرين الاول/اكتوبر الماضي.

ويتعين على تيري المثول امام المحكمة في 1 شباط/فبراير المقبل.

وقالت النائبة العام أليسون سوندرز في بيان: "أبلغت الشرطة انه ينبغي مقاضاة جون تيري لتعكير النظام العام بتوجيه اهانات عنصرية، على اثر اقواله المزعومة خلال مباراة الدوري الممتاز بين كوينز بارك رينجرز وتشلسي في 23 تشرين الاول/اكتوبر 2011".

وتابعت: "بعد استعراض جميع الادلة، اعتقد ان احتمال وجود ادانة واقعي، ومن المصلحة العامة متابعة هذه القضية".

واعلن تيري (31 عاما) في بيان له انه "سيقاتل بضراوة لاثبات براءته".

وقال قلب الدفاع: "لم يسبق لي ان تلفظت بعبارات عنصرية تجاه اي شخص، ولدي اصدقاء من جميع الاجناس والاعراق والمعتقدات. ساقاتل بضراوة كي اثبت براءتي".

وجاء تحرك الشرطة سابقا في هذه القضية على خلفية الفيديو الذي نشر على شبكة الانترنت ويظهر تيري وكأنه يوجه اهانات عنصرية لفرديناند، لكن قائد النادي اللندني نفى التهمة الموجهة اليه، مؤكدا بانه تم تفسير ما اظهرته الصور بشكل خاطىء.

واشار تيري الى انه يشعر بالخيبة بسبب توصل الاشخاص لخلاصات خاطئة في هذا الموضوع، مؤكدا بانه تم تفسير ما قاله لفرديناند بصورة غير صحيحة.

ويأتي خبر ملاحقة تيري بعد يوم واحد من عقوبة الايقاف القاسية لثماني مباريات التي نالها الاوروغوياني لويس سواريز مهاجم ليفبربول لتوجيهه اهانات عنصرية لظهير مانشستر يونايتد الفرنسي باتريس ايفرا.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم