تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الفيلم الفرنسي "ذي أرتيست" يحرز ثلاث جوائز في "غولدن غلوبز" ويحلم بنيل "الأوسكار"

حصد الفليم الفرنسي "ذي أرتيست" مساء الأحد في الدورة التاسعة والستين من حفل توزيع جوائز "غولدن غلوبز" في بيفيرلي هيلز (لوس أنجلس) ثلاث جوائز أبرزها جائزتي أفضل فيلم كوميدي وأفضل ممثل في فيلم كوميدي لجوان دوجاردان.

إعلان

كان الفيلم الفرنسي "ذي آرتيست" الفائز الأكبر مساء الأحد في الدورة التاسعة والستين من حفل توزيع جوائز "غولدن غلوبز"، وقد حصد ثلاث جوائز أبرزها جائزتي أفضل فيلم كوميدي وأفضل ممثل في فيلم كوميدي، ما ينبئ بالخير قبل شهر ونصف من توزيع جوائز الأوسكار.

وحصد الفيلم الذي أخرجه ميشال هازنافيشيوس والذي تصدر لائحة الأفلام المرشحة ورشح عن ست فئات، أكبر عدد من الجوائز في الحفل.

وقال ميشال هازنافيشيوس أمام الصحافيين رافعا جائزته "اعتقدنا أنه فيلم يليق بالمهرجانات، فيلم قد ينال إعجاب النقاد ولكننا لم نتوقع هذا".

وتعتبر هذه المرة الأولى التي يفوز فيها فيلم فرنسي بجائزة "غولدن غلوبز" عن فئة أفضل فيلم كوميدي.

واعتلى المنتج توماس لانغمان خشبة المسرح ليتسلم الجائزة وهو محاط بكامل فريق العمل، بما في ذلك الكلب. ووجه تحية إلى والده المنتج والممثل والمخرج كلود بيري الذي فاز سنة 1966 بجائزة أوسكار عن فيلمه القصير "لو بوليه".

وقال لانغمان أمام الحاضرين "إنه لشرف كبير لي أن أقف أماكم الليلة". وأضاف شاكرا المخرج ميشال هازنافيشيوس "أشكرك ليس على الفيلم فحسب بل على شخصك أيضا".

وقبل دقائق قليلة، كان جان دوجاردان قد تسلم جائزة أفضل ممثل في فيلم كوميدي وضمها إلى جائزة أفضل ممثل التي فاز بها في مهرجان "كان" الأخير. وخلف دوجاردان بالتالي الممثل جيرار دوبارديو الذي فاز سنة 1991 بجائزة "غولدن غلوب" لأفضل ممثل عن فيلم "غرين كارد".

وتسلم جان دوجادران البالغ من العمر 39 عاما جائزته وسط تصفيق حار وأمام ناظري زوجته المتأثرة ألكسندرا ليمي التي صورت المشهد بواسطة هاتفها المحمول.

وأخبر الممثل الحضور وهو يقرأ نصا محضرا باللغة الانكليزية كيف قيل له في الماضي أنه لا يستطيع أن يكون ممثلا سينمائيا بسبب "تعابير وجهه الظاهرة".

وأضاف ضاحكا "ليس في يدي حيلة. لا يمكنني التحكم بحاجبي... لطالما تبعت حدسي وناضلت من أجل أحلامي. وأود أن أشكركم لأنكم برهنتم لي العكس الليلة".

ويحكي "ذي آرتيست" قصة جورج فالنتان (جان دوجاردان) وهو نجم من نجوم السينما يصبح طي النسيان لأنه لم ينخرط في السينما الناطقة، وكذلك قصة المصير المختلف الذي تلاقيه الممثلة الشابة بيبي ميلر (بيرينيس بيجو) والتي هي من معجبيه.

وفاز الفيلم أيضا بجائزة أفضل موسيقى أصلية من توقيع لودوفيك بورك. لكنه فشل في فئات الإخراج والسيناريو وأفضل ممثلة في دور ثانوي.

وشارك في الحفل الذي ضم مأدبة عشاء في فندق بيفرلي هيلتون في بيفرلي هيلز شخصيات بارزة مثل براد بيت وأنجيلينا جولي وستيفن سبيلبرغ وشارليز ثيرون وجورج كلوني وجودي فوستر وغلين كلوز وجوليان مور ومادونا وليوناردو ديكابريو.

بالإضافة إلى جان دوجاردان، فازت ميريل ستريب بجائزة أفضل ممثلة في فيلم درامي عن دورها في "ذي آيرون ليدي" وفاز جورج كلوني بجائزة أفضل ممثل في فيلم درامي عن دوره في "ذي ديسندنتس"، فيما فازت ميشيل ويليامز بجائزة أفضل ممثلة في فيلم كوميدي عن دورها في "ماي ويك ويذ مارلين".

أما جائزة أفضل فيلم درامي فقد منحت إلى فيلم "ذي ديسندنتس" للمخرج ألكسندر باين فيما قدمت جائزة أفضل مخرج إلى مارتن سكورسيزي عن فيلمه ثلاثي الأبعاد "هوغو"، علما أنها المرة الثالثة التي يفوز فيها بجائزة "غولدن غلوب" عن فئة الاخراج.

وفاز وودي آلن بجائزة أفضل سيناريو فيما حصد الفيلم الايراني "انفصال" جائزة أفضل فيلم بلغة أجنبية.

وقدم الحفل هذه السنة أيضا البريطاني ريكي غيرفيس الذي قال إن مقارنة جوائز "غولدن غلوبز" بجوائز الأوسكار هي أشبه بمقارنة كيم كارداشيان (بطلة مسلسل تلفزيون واقع أميركي) بكايت ميدلتون (زوجة أمير بريطانيا وليام). فالأولى أكثر صخبا وأكثر ابتذالا بالإضافة إلى أن شراءها أسهل.

وبعد الفوز الذي حققه "ذي آرتيست" مساء الأحد، بات مرشحا قويا لجوائز الأوسكار المقبلة التي سيعلن عن المرشحين للفوز بها في 24 كانون الثاني/يناير والتي ستسلم في مسرح "كوداك ثياتر" في 26 شباط/فبراير.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.