تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الانتخابات الرئاسية الأمريكية 2012

المرشح الجمهوري ريك بيري ينسحب من السباق إلى البيت الأبيض

نص : أ ف ب
5 دقائق

قرر حاكم ولاية تكساس الجمهوري ريك بيري الانسحاب من السباق إلى البيت الأبيض الخميس وسيمنح تأييده للرئيس السابق لمجلس النواب نيوت غينرغريش للترشح عن الجمهوريين في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

إعلان

ميت رومني يفوز في انتخابات أيوا التمهيدية لاختيار مرشح الحزب الجمهور

المرشح نيوت غينغريتش ينتقد خصمه الجمهوري ميت رومني  

انسحب حاكم ولاية تكساس الجمهوري ريك بيري من السباق الى البيت الابيض الخميس مانحا تأييده للرئيس السابق لمجلس النواب نيوت غينغريتش للترشح عن الجمهوريين في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وقال بيري "خلصت الى انه ليس من سبيل امامي لمواصلة حملة 2012، ولذا اعلن اليوم وقف حملتي ملقيا بثقلي خلف نيوت غينغريتش كرئيس للولايات المتحدة".

وتابع "انا من ابناء تكساس وليس من خصالي التراجع عن خوض المعمعة، خاصة حينما أعي مدى نبل القضية التي اناضل من اجلها، ولكنني.. ادرك متى يتعين القيام بانسحاب استراتيجي".

وكانت حملة بيري شابها التعثر منذ فترة فيما يأتي دعمه لحملة غينغريتش دفعا قويا للاخير في سعيه للسبق على المرشح الاوفر حظا راهنا ميت رومني قبل يومين من الانتخابات التمهيدية الحاسمة المقرر ان تجري في ساوث كارولينا السبت.

وبهذا يتبقى اربعة مرشحين في المعترك الجمهوري وهم غينغريتش ورومني والمسيحي المحافظ ريك سانتوروم فضلا عن عضو الكونغرس المخضرم عن تكساس رون بول -- وسوف يخوض المرشحون الاربعة مناظرة مساء الخميس (بالتوقيت المحلي) في ساوث كارولينا هي الاخيرة قبل الانتخابات التي تجري في الولاية السبت.

وكان قد اعلن اولا فوز رومني بأول ولاية في عملية الترشح الحزبي، وهي ولاية ايوا، غير انه ادرك الخميس ان غريمه سانتوروم هو الفائز وان كان بفارق ضئيل جدا.

وحاز رومني فوزا مقنعا في ولاية نيوهامبشير ثاني الولايات تصويتا في الاسبوع التالي ومنذ ذلك الحين اعتبر الاوفر حظا للفوز بالترشيح الجمهوري لخوض سباق الرئاسة بمواجهة الرئيس الديموقراطي باراك اوباما في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وكان غينغريتش متخلفا عن رومني بفارق واسع في استطلاعات ساوث كارولينا، غير ان الاستطلاعات التي جرت منذ المناظرة التي برز فيها غينغريتش بأداء لبق الاثنين اظهرته مقتربا بسرعة من مصاف حاكم ماساتشوسيتس السابق رومني الملياردير رجل الاعمال الرأسمالي الثري.

وفي تجمع في اطار الحملة الترشيحية بعيد اعلان بيري قال غينغريتش امام حشد انه "يتشرف جدا" بمنح بيري التأييد له.

ووصف بيري غينغريتش الذي كان غريم الامس بأنه "شخصية محافظة صاحبة رؤية بإمكانها احداث تحول كامل في بلادنا".

واضاف "كانت هناك خلافات بيننا، وهو ما يحدث في كل حملة؛ كما ان نيوت ليس معصوما من العيوب، ولكن من منا دون نقائص؟".

ويسعى غينغريتش الى ابراز نفسه كالغريم المحافظ الاقوى لرومني، الذي مازال تعتمل في نفوس ناخبين جمهوريين شكوك قوية تجاه مواقفه من القضايا المحافظة اذ لم يستطع رومني بعد ان يحشد غالبية جمهورية حوله.

وفي منتصف اب/اغسطس جاء دخول بيري، محافظ تكساس المفوه، استجابة لرغبات الجمهوريين المحافظين حيث تصدر السباق وقتيا بخلاف رومني.

غير ان الضابط المخضرم بسلاح الجو الاميركي البالغ الحادية والستين ذا الشعر الاسود الغزير اظهر ضعفا سياسيا في المناظرات وادلى بتصريحات احرجته.

وبدا بيري يدق المسمار الاخير في نعش حملته الانتخابيه في منتصف تشرين الثاني/نوفمبر حينما نسي قسما هاما في خطاب له واستمر يتلعثم امام الكاميرات طيلة 53 ثانية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.