أفغانستان

جندي أفغاني يقتل أربعة جنود فرنسيين في ولاية كابيسا شرقي البلاد

فتح جندي أفغاني النار على جنود فرنسيين في ولاية كابيسا فقتل أربعة منهم وجرح 16 آخرين. وصرح متحدث باسم حلف شمال الأطلسي بأن الجندي الأفغاني قد تم اعتقاله.

إعلان

قتل اربعة جنود فرنسيين واصيب 16 اخرون الجمعة بنيران رجل يرتدي بزة الجيش الافغاني في شرق افغانستان كما افاد الامن الافغاني والقوة الدولية التابعة للاطلسي التي اكدت سقوط القتلى لكن ليس جنسياتهم.

وقال مسؤول امني افغاني لوكالة فرانس برس رفض الكشف عن اسمه ان "رجلا يرتدي بزة الجيش الافغاني فتح النار على رعايا فرنسيين ما ادى الى مقتل اربعة واصابة 16 اخرين هذا الصباح في اقليم تقب بولاية كابيسا" التي يتولى فيها الجيش الفرنسي المهام الامنية.

it
ادموند غريب - خبير في الشؤون السياسية - واشنطن 2012/01/13

وكان ناطق باسم قوات الاطلسي اعلن سابقا في بيان ان اربعة جنود من الحلف قتلوا برصاص جندي افغاني وتم اعتقال مطلق النار لكنه لم يحدد جنسيتهم.

ووقع الهجوم حوالى الساعة 8,00 (3,30 تغ) كما افاد المصدر الافغاني.

وطوق الجيش الفرنسي محيط القاعدة الفرنسية في تقب ومنع دخول قوات الامن الافغانية كما قال مصدر امني اخر.

وفي 29 كانون الاول/ديسمبر قتل عنصران فرنسيان برصاص جندي من الجيش الوطني الافغاني الذي يقومون بتدريبه في ولاية كابيسا بشمال شرق كابول، المنطقة التي يتسلل اليها عناصر طالبان ويوجد فيها وادي تقب.

وبذلك يرتفع الى 82 عدد العسكريين الفرنسيين الذين قتلوا في افغانستان منذ بدء النزاع في 2001.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم