اليمن

إصابة العشرات في مواجهات بجنوب شرق البلاد بين مؤيدين للانتخابات ومعارضين لها

نص : أ ف ب
|
2 دقائق

اندلعت مواجهات الجمعة بجنوب شرق اليمن بين مؤيدين للانتخابات الرئاسية المقررة الثلاثاء المقبل والمعارضين لها، ما أسفر عن إصابة العشرات بجروح.

إعلان

اصيب العشرات في مواجهات بجنوب شرق اليمن بين مؤيدين للانتخابات الرئاسية المقررة الثلاثاء ومناهضين لها، وفق ما افاد شهود الجمعة.

وقال الشهود ان الصدامات اندلعت في وقت متأخر ليل الخميس في المكلا، حين رمى ناشطون من الحراك الجنوبي زجاجات حارقة وحجارة على اعتصام لشباب مؤيدين للثورة، يخوضون حملة للانتخابات الرئاسية المقررة الثلاثاء والتي تكرس تنحي الرئيس علي عبدالله صالح.

واضافوا ان "مسلحين ينتمون الى الجناح المتشدد في الحراك الجنوبي" هاجموا الاعتصام، "ما اسفر عن اصابة ستين من شباب الثورة بعضهم بجروح بالغة، كما تم احراق اربع خيم" في ساحة التغيير في المكلا كبرى مدن محافظة حضرموت.

الى ذلك، تظاهر مئات من ناشطي الحراك مساء الخميس في مدن اخرى بحضرموت تعبيرا عن رفضهم للانتخابات الرئاسية، بحسب سكان.

وهتف المتظاهرون ان "مقاطعة الانتخابات واجب ديني"، رافعين علما لليمن الجنوبي حين كان دولة مستقلة حتى 1990.

وكان الاف الناخبين احرقوا بطاقاتهم الانتخابية في الاسابيع الاخيرة تلبية لدعوة الحراك.

واعلن الامين العام للمجلس الاعلى للحراك قاسم عسكر ان الحراك قرر منع اجراء الانتخابات الرئاسية في الجنوب.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم