تخطي إلى المحتوى الرئيسي

سقوط جماعي لفرق المقدمة وأصحاب الارض

سقطت الفرق التي تتصدر صدارة الترتيب في الدوري الفرنسي لكرة القدم أمس السبت، إذ اكتفى فريق مونبلييه بالتعادل بهدف لمثله مع مضيفه ديجون في عقر داره، فيما خسر فريق بوردو على أرضه بهدف لصفر أمام فريق نيس. نفس السيناريو عرفه فريق مرسيليا الذي لم يتمكن من الفوز على خصمه تولوز.

إعلان

تساقطت فرق الصدارة الواحد تلو الاخر اليوم السبت في افتتاح المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وسقط مونبلييه المتصدر في فخ التعادل مع مضيفه ديجون الوافد الجديد 1-1 بعد ان تفادى الهزيمة في اللحظات الاخيرة.

وتقدم ديجون عن طريق غايل كاكوتا (67) وادرك جوناتان تينهان التعادل (88) للمتصدر الذي صار رصيده 54 نقطة وباتت مهمة باريس سان جرمان الثاني (52) سهلة في استعادة الصدارة عندما يستقبل اجاكسيو غدا في ختام المرحلة.

ولم يستفد ليل الثالث وحامل اللقب وسقط بدوره في فخ التعادل مع ضيفه اوكسير 2-2 بعد ان تقدم بهدفين نظيفين وفرط بفوز كان في متناوله.

وتقدم ليل بهدفيه عن طريق السويسري ادين هازار (34 و63 من ركلة جزاء) رافعا رصيده الى 11 هدفا، وادرك اوكسير التعادل في الدقائق العشر الاخيرو بواسطة الاسرائيلي بن ساهار (80) وسيدريك هنغبارت (84).

وتعرض كل من الفريقين لحالة طرد فخسر ليل مدافعه الارجنتيني ماورو سيتو (41) بالانذار الثاني، واوكسير مدافعه انطوني لوتاليك (67) بالحمراء.

وسقط سانت اتيان الرابع امام الوافد الجديد ايفيان بهدفين نظيفين لسيدريك مونغونغو (38) والعاجي يانيك ساغبو (90+1)، وليون امام مضيفه نانسي بهدفين نظيفين ايضا لسيباستيان بويغرينييه (66) وجمال بكر (75) فتخلى عن المركز الخامس لتولوز الذي انزل الهزيمة بمرسيليا وصيف البطل في عقر داره بهدف للتونسي ايمن عبد النور (66 من ضربة رأس).

واكمل بوردو عقد الساقطين وخسر على ارضه امام نيس بهدف لمارك بلانوس (67) مقابل هدفين للارجنتين لوسيانو مونزون (18 من ركلة جزاء) والعاجي ابراهام غوييه غوييه (39).

وتعادل سوشو مع فالنسيان بهدف لعصمت ميرين (77 خطأ في مرمى فريقه) مقابل هدف لغريغوري بوجول (69).

وتختتم المرحلة غدا بلقاءين آخرين فيلعب كاين مع بريست، ولوريان مع رين.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- مونبلييه 54 نقطة من 26 مباراة

2- باريس سان جرمان 52 من 25

3- ليل 47 من 26

4- سانت اتيان 43 من 26

5- تولوز 43 من 26

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.