تخطي إلى المحتوى الرئيسي

استبعاد أحمد شفيق من السباق الرئاسي تطبيقا لقانون العزل السياسي

قامت اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية المصرية باستبعاد المرشح الرئاسي ورئيس الوزراء السابق أحمد شفيق من قائمة المرشحين لسباق رئاسة الجمهورية المصرية. جاء هذا القرار تنفيذا لقانون العزل السياسي الذي أصدره مجلس الشعب المصري وصدق عليه المجلس العسكري الحاكم ليصبح بذلك نافذا. يتوقع المراقبون أن يكون خروج شفيق من السباق معززا لفرص الأمين العام السابق للجامعة العربية عمرو موسى.

إعلان

اعلنت اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية مساء الثلاثاء استبعاد رئيس الوزراء المصري الاسبق احمد شفيق من قائمة المرشحين لرئاسة الجمهورية تطبيقا لقانون العزل السياسي بعد ان صادق عليه المجلس العسكري الحاكم واصبح نافذا.

وقالت وكالة انباء الشرق الاوسط المصرية الرسمية ان لجنة الانتخابات "قررت استبعاد" شفيق الذي كان اخر رئيس للوزراء في عهد حسني مبارك من قوائم المرشحين لانتخابات الرئاسة المقرر اجراؤها في 23 و24 ايار/مايو المقبل.

 

ويعتبر المحللون المصريون ان استبعاد شفيق من شأنه ان يعزز فرص الامين العام السابق للجامعة العربية عمرو موسى ويتوقعون ان تذهب اليه اصوات مؤيدي شفيق.

والى موسى، يعد ابرز المرشحين للرئاسة القيادي السابق في جماعة الاخوان المسلمين عبد المنعم ابو الفتوح ورئيس حزب الحرية والعدالة (المنبثق من الجماعة) محمد مرسي والقيادي الناصري حمدين صباحي والمرشح الاسلامي سليم العوا والناشط الحقوقي اليساري خالد علي.

وصادق المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية الثلاثاء على القانون الذي يمنع كبار المسؤولين في عهد الرئيس السابق حسني مبارك من الترشح الى الانتخابات الرئاسية.

وقالت وكالة انباء الشرق الاوسط ان رئيس المجلس الاعلى الذي يتولى الحكم منذ سقوط الرئيس مبارك في شباط/فبراير 2011، "صادق على تعديلات قانون مباشرة الحقوق السياسية".

ويتضمن القانون "عزل كل من عمل خلال العشر سنوات السابقة على 11 شباط/فبراير 2011، رئيسا للجمهورية او نائبا له او رئيسا للوزراء او رئيسا للحزب الوطني الديموقراطي المنحل (حزب مبارك) او امينا عاما له او كان عضوا في مكتبه السياسي او امانته العامة وذلك لمدة عشر سنوات ابتداء من التاريخ المشار اليه".

وكان مجلس الشعب، الذي يهيمن الاسلاميون عليه، اعد هذا القانون على عجل لمنع ترشيح رئيس الاستخبارات في عهد مبارك، اللواء عمر سليمان.

 

الا ان لجنة الانتخابات استبعدت سليمان مع تسعة مرشحين اخرين الاسبوع الماضي، قبل صدور قانون العزل، بسبب عدم استكمالهم لشروط الترشح المنصوص عليها في القانون وخصوصا الحصول على تأييد موثق من 30 الف ناخب في 15 محافظة على الاقل.

وكان من بين المستبعدين الاسبوع الماضي كذلك نائب المرشد العام لجماعة الاخوان المسلمين الرجل القوي فيها خيرت الشاطر.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.