تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مالي

اشتباكات في باماكو بين الانقلابيين والحرس الجمهوري الموالي للرئيس المخلوع

نص : أ ف ب
|
1 دَقيقةً

شهدت العاصمة المالية باماكو ليل الاثنين الثلاثاء اشتباكات بين الانقلابيين وعناصر الحرس الجمهوري الموالي للرئيس السابق أمادو توماني توري. وأكد زعيم الانقلابيين في رسالة بثها التلفزيون الرسمي أن الوضع تحت السيطرة.

إعلان

اكد قائد الانقلابيين السابقين في مالي "السيطرة على الوضع" في باماكو حيث تدور اشتباكات منذ ساعات عدة بين انصاره وعناصر الحرس الجمهوري الموالي للرئيس المخلوع امادو توماني توري الذي اطيح به في 22 اذار/مارس، وذلك في رسالى عرضها التلفزيون المالي.

وفي هذه الرسالة التي كانت تمر على اسفل الشاشة، احاط قائد الانقلابيين السابقين الكابتن امادو هايا سونغو "الشعب المالي علما بان مطار باماكو ومقر الاذاعة والتلفزيون ومعسكر كاتي واقعة تحت سيطرتنا" معلنا "السيطرة على الوضع".

ويسود جو من البلبلة في العاصمة المالية حيث تتواصل الاشتباكات بحسب شهود على رغم ضمانات الانقلابيين السابقين.

وفي ساعات الليل الاولى، اشار مصدر دبلوماسي في المنطقة الى ان مطار باماكو واقع تحت سيطرة القوات الموالية. وافاد موظفون في المطار بحسب موقع ماليجيت الاخباري ان طائرات عدة حطت في المطار.

ومع ذلك، بقي الوضع متوترا قرب مقر الاذاعة والتلفزيون في مالي والذي سيطر عليه جزئيا عناصر الحرس الرئاسي في ساعات الليل الاولى قبل معاودة تبادل اطلاق النار بحسب وسائل اعلام محلية.

واجمعت كل الشهادات على ان المعارك تتركز في محيط معسكر كاتي حيث مقر الانقلابيين السابقين الواقع على بعد 15 كلم من العاصمة.

وقطعت الطريق بين باماكو ومعسكر كاتي من جانب عناصر من القوات الموالية الذين يطوقون المدينة وفقا لمعلومات مصادر دبلوماسية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.