فرنسا

دومينيك ستروس-كان يرفع دعوى قضائية ضد نافيساتو ديالو في نيويورك

رفع دومينيك ستروس-كان في نيويورك دعوى قضائية ضد نافيساتو ديالو بتهمة "التشهير" و"الاتهامات الكاذبة". وطالب ستروس-كان العاملة السابقة في فندق سوفيتيل التي تتهمه بـ"الاعتداء الجنسي" عليها بتعويض مالي قدره مليون دولار.

إعلان

أقام المدير السابق لصندوق النقد الدولي دومينيك ستروس كان دعوى يطالب فيها بتعويض قيمته مليون دولار ضد عاملة فندق اتهمته بالتحرش الجنسي وهو ما كلفه وظيفته وخسارة أي فرصة لانتخابه رئيسا لفرنسا.
وألقت شرطة نيويورك القبض على ستروس كان قبل عام عندما اتهمته عاملة الفندق نفيسة ديالو باجبارها على ممارسة الجنس معه عن طريق الفم ومحاولة اغتصابها في جناحه الفاخر بفندق سوفيتيل في مانهاتن. واسقط الادعاء في وقت لاحق الاتهامات بعد ان فقد الثقة في مصداقية ديالو

 
وأقام ستروس كان دعواه أمس الاثنين في الذكرى السنوية للحادث وقبل يوم من أداء فرانسوا أولوند الذي فاز بترشيح الحزب الاشتراكي بعد استبعاد ستراوس كان اليمين القانونية رئيسا لفرنسا.
ونفى ستروس كان المزاعم قائلا ان اللقاء الجنسي مع ديالو كان بالتراضي. ورغم ذلك قاضت ديالو ستروس كان أمام المحكمة العليا في مدينة نيويورك حيث كانت تقيم في ذلك الوقت.
ونفى ستروس كان ارتكاب أي أخطاء في القضية التي اقامها واتهم ديالو "بأنها أبلغت سلطات تنفيذ القانون برواية مزيفة متعمدة وعن علم."

it
بورتريه دومنيك ستروس-كان

ويطالب الخبير المالي الدولي السابق بتعويض عن اعتقاله الذي تضمن قضاء فترة في السجن في ريكرز ايلاند بنيويورك والاقامة الجبرية في مانهاتن وفقدان وظيفته كمدير لصندوق النقد الدولي والضرر الذي لحق بسمعته.
ويطالب في القضية التي أقامها بتعويض قيمته مليون دولار بالاضافة الى مبلغ لم يحدد كغرامة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم