تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مرشح اليسار في الانتخابات المكسيكية يطلب إعادة احتساب الأصوات

رفض المرشح اليساري أندريس مانويل لوبيز أوبرادور نتائج الانتخابات الرئاسية التي أفرزت فوز مرشح الحزب الثوري المؤسساتي انريكي بينيا نييتو، وطلب إعادة احتساب كل الأصوات.

إعلان

طلب مرشح اليسار في الانتخابات الرئاسية في المكسيك اندريس مانويل لوبيز اوبرادور اعادة احتساب كل الاصوات بسبب "مخالفات" في العملية الانتخابية.

وحل اوبرادور الاحد ثانيا بعد مرشح الحزب الثوري المؤسساتي انريكي بينيا نييتو الذي تقدم عليه بست نقاط.

وقال منسق حملة اليسار ريكاردو مونريال في مؤتمر صحافي حضره اوبرادور الثلاثاء ان "ائتلاف (اليسار) يتقدم بطلب رسمي لاعادة احتساب الاصوات في 143 الف مركز اقتراع اقيمت للانتخابات الرئاسية".

واوضح مونريال ان "تحقيقا" اجراه ائتلاف اليسار اظهر "مخالفات في 113 الفا و855 مركزا من اصل 143 الف مركز".

وقال اوبرادور "مما لا شك فيه انه لم تحصل انتخابات نظيفة وشفافة"، متهما الحزب الثوري المؤسساتي بشراء "ملايين الاصوات".

وفاز نييتو ب38,15 في المئة من الاصوات مقابل 31,6 في المئة لاوبرادور بعد فرز نحو 98,95 في المئة من بطاقات الاقتراع.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.