تكنولوجيا

بروكسل قد تفرض عقوبات جديدة على مايكروسوفت بسبب إخلالها بالتزاماتها

نص : أ ف ب
4 دقائق

تواجه مايكروسوفت عقوبات جديدة يمكن أن يفرضها عليها الاتحاد الأوروبي بعد غرامة قياسية عام 2008، واعترفت المجموعة بعدم تنفيذ التزاماتها في اختيار برنامج التصفح واعتذرت عن ذلك.

إعلان

تواجه مايكروسوفت عقوبات جديدة يمكن ان تفرضها عليها بروكسل بعد ان فرض الاتحاد الاوروبي عليها غرامة قياسية عام 2008، لاتهامها بعدم تنفيذ التزاماتها في اختيار برنامج التصفح الامر الذي اعترفت به المجموعة واعتذرت عنه.

واعلن المفوض الاوروبي المكلف المنافسة جواكين المونيا في مؤتمر صحافي الثلاثاء ان المفوضية الاوروبية فتحت "تحقيقا في امكانية عدم احترام مايكروسوفت لتعهداتها في مجال الاختيار بين برامج تصفح الانترنت".

لكن الشركة ردت فورا و"اعتذرت" لعدم تنفيذ التزاماتها موضحة ان المسألة سببها "خطأ تقني".

وقالت المجموعة الاميركية في بيان "لقد اخلينا بمسؤولياتنا". وتابعت "اتخذنا اجراءات فورية لتصحيح الأمر، لكننا نأسف كثيرا لهذا الخطأ ونعتذر" مبدية تفهمهما لاحتمال "ان تفرض المفوضية عقوبات جديدة" بحقها.

واضطرت مايكروسوفت عام 2008 لتسديد غرامة بلغت 899 مليون يورو قلصت لاحقا الى 860 مليونا لانها استغلت موقعها المهيمن ومنعت منافسيها من الحصول على المعلومات المتعلقة بامكانات التشغيل المشتركة في ظروف مقبولة لفترة 1998-2007. واتهمتها بروكسل بنسف المنافسة بين برامج التصفح عبر ادراج برنامجها الخاص انترنت اكسبلورر تلقائيا في نظامها التشغيلي ويندوز.

لاحقا قطعت مايكروسوفت تعهدات جعلتها المفوضية ملزمة في كانون الاول/ديسمبر 2009 بان تقدم للمستخدمين الاوروبيين لنظام ويندوز "صفحة خيارات" على شاشتهم تجيز لهم اختيار برنامج تصفح من لائحة مقترحة.

لكن "بالرغم من من تقديم مايكروسوفت تقريرا الى المفوضية في كانون الاول/ديسمبر الفائت مؤكدة وجود هذه النافذة المتعددة الخيارات تلقينا معلومات من اطراف اخرى تفيد ان مايكروسوفت لم تنفذ التزاماتها منذ شباط/فبراير 2011"، بحسب المونيا.

ويبدو ان هذا الخيار لم يقدم لمستخدمي ويندوز 7 اس.بي.1 الذي اطلق في شباط/فبراير ما يشمل نحو "28 مليون مستخدم" بحسب المفوض الاوروبي.

وتابع المونيا محذرا "في حال تأكدت هذه المخالفة في تحقيقنا حيث يبدو ان مايكروسوفت تعترف بالوقائع فانه قد ينجم عن ذلك عواقب جدية".

وابدى المونيا بعض الاستياء مشيرا الى ان المفوضية "لم تواجه من قبل" اي حالة من عدم الايفاء بالالتزامات من قبل اي شركة. وقال "من الجلي اننا نولي اهمية كبرى لاحترام قراراتنا، وفي حال تأكد حصول مخالفات سيؤدي ذلك الى عقوبات".

وتابع "ان الالتزامات التي تقطعها الشركات بنفسها هي طريقة جيدة لحل مشاكل المنافسة (...) لكن هذا الامر لن يجدي الا اذا احترمت الشركات تلك التعهدات بالحرف".

واوضحت الشركة الاميركية انها بدأت في مطلع تموز/يوليو بعيد اكتشافها المشكلة في اصلاحها على اجهزة الكمبيوتر المجهزة بنظام ويندوز 7 أس.بي.1 والتأكد من حلها لكل الكمبيوترات التي تحمل النظام نفسه.

واعتبرت انها غطت 90% من اجهزة الكمبيوتر التي كان يفترض تجهيزها بهذا الخيار مقرة بان النسبة المطلوبة هي 100%.

واكد المونيا ان التحقيق ليس له مهلة زمنية لكن اجهزته تعتزم التقدم "بأسرع ما يمكن".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم