تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وفاة إسرائيلي ثان كان أحرق نفسه احتجاجا على الأوضاع الاجتماعية

توفى إسرائيلي متأثرا بحروق بعد أن كان أضرم النار في نفسه احتجاجا على الأوضاع الاجتماعية، وذلك حسب ما أعلنه مستشفى تل هشومير اليوم الأربعاء في تل أبيب.

إعلان

صدامات بين الشرطة ومتظاهرين ضد إيقاف طالبة احتجت على غلاء المعيشة

توفي اسرائيلي كان احرق نفسه هو الثاني الذي اقدم على هذا العمل خلال اسبوعين احتجاجا على الاوضاع الاجتماعية، على ما اعلن مستشفى تل هشومير الاربعاء في تل ابيب.

وعاكيفا مفعي (اكرر عاكيفا مفعي) (45 عاما) كان مقعدا على كرسي نقال اثر تعضه لحادث اثناء تاديته الخدمة العسكرية.

المحللون والمراقبون يتساءلون عن مستقبل حركة الاحتجاج الاجتماعي في إسرائيل 2011/09/04

واقدم على احراق نفسه قبل ساعات من جنازة اسرائيلي اخر يدعى موشيه سلمان احرق نفسه خلال تظاهرة في 14 تموز/يوليو في تل ابيب احتجاجا على تردي الاوضاع الاجتماعية.

واكد والدا عاكيفا مفعي لوسائل الاعلام انه كان ينوي ان يحذو حذو موشيه سلمان. وكان يشكو من عدم تلقي مساعدات كافية من الخدمات الاجتماعية والجيش وواجه بالتالي صعوبات مالية جمة.

وقال الطبيب يوسي حايك من القسم المتخصص في معالجة المصابين بحروق خطيرة في مستشفى تل هشومير بتل ابيب للاذاعة العسكرية ان عكيفا مفعي "كان سيخضع الثلاثاء لعملية اولى".

واضاف "قمنا بكل ما في وسعنا ليصبح وضعه مستقرا لكن حروقه كانت بالغة وكانت وفاته متوقعة". 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.