تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مقتل سبعة أشخاص بينهم أربعة عناصر أمن في هجمات متفرقة في العراق

قضى سبعة أشخاص بينهم أربعة من عناصر الشرطة في هجمات متفرقة في العراق اليوم الثلاثاء، وذلك في الوقت الذي أعلن فيه عضو في مجلس محافظة صلاح الدين أن مروحية تابعة للجيش قصفت منزله ما أدى إلى مقتل شقيقته وإصابة ثلاث آخرين وأحد أبنائهن.

إعلان

أكثر من مئة قتيل ونحو 160 جريحا في هجمات دموية متزامنة هزت العراق

قتل سبعة اشخاص بينهم اربعة عناصر امن في هجمات متفرقة في العراق الثلاثاء، فيما اعلن عضو في مجلس محافظة صلاح الدين ان مروحية تابعة للجيش قصفت منزله ما ادى الى مقتل واحدة من شقيقاته.

وقال مصدر في وزارة الداخلية لوكالة فرانس برس ان "موظفين في وزارتي الزراعة والعدل قتلا على ايدي مسلحين مجهولين في بغداد، فيما قام مسلحون مجهولون ايضا بقتل جنديين".

واكد مصدر طبي رسمي "مقتل اربعة اشخاص في حوادث متفرقة في بغداد اليوم".

وفي بيجي (200 كلم شمال بغداد)، قتل شرطي واصيب اربعة آخرون بجروح في انفجار دراجة نارية، وفقا لمقدم في الشرطة ومصدر طبي.

واغتال مسلحون مجهولون العقيد في الشرطة عبد المنعم الجبوري امام منزله في قرية الحود جنوب الموصل (350 كلم شمال بغداد)، كما قتل مقاول مدني عندما اقتحم مسلحون منزله في حي المزارع شرق الموصل، وفقا للملازم اول في الشرطة خليل خالد الجبوري والطبيب محمود زيدان من مستشفى الموصل العام.

من جهة اخرى، قال العضو في مجلس محافظة صلاح الدين عادل الصميدعي لفرانس برس ان "عملية عسكرية للجيش بدأت عند منتصف الليل في قرية السادة (40 كلم شرق الضلوعية) واستخدمت فيها قذائف الهاون والطائرات المروحية".

واضاف ان "منزلي تعرض لقصف بصاروخ طائرة مروحية عند الساعة 04,00 (01,00 تغ) ما ادى الى مقتل شقيقتي واصابة ثلاث من شقيقاتي واحد ابنائهن"، من دون ان يحدد ما اذا كان القصف حصل عن طريق الخطأ او كان متعمدا.

واكد مصدر طبي في مستشفى بلد (70 كلم شمال بغداد) وصول جثة الضحية والجرحى الاربعة، مشيرا الى انهم "في حالة حرجة".

بدوره، اكد مقدم في شرطة الضلوعية الحادث، مشيرا الى ان قوات عراقية شنت بدءا من منتصف الليل "هجمات استهدفت اوكارا يشتبه بها على اثر العملية التي قتل فيها 15 جنديا".

وكان المصدر يشير بذلك الى هجوم على ثكنة للجيش في الضلوعية (90 كلم شمال بغداد) في 23 تموز/يوليو.

وكان الجيش العراقي اعلن ان قياديا في تنظيم القاعدة يدعى وسام كريم الشلال قتل في مواجهات مع الجيش في منطقة العظيم بين بغداد وكركوك، وان هذا القيادي متهم بانه المخطط والمنفذ للهجوم

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.