تخطي إلى المحتوى الرئيسي

هدوء حذر في سيدي بوزيد بعد مواجهات ليلية

عاد الهدوء صباح الجمعة إلى مدينة سيدي بوزيد بعد أن جرت ليل الخميس والجمعة مواجهات بين الشرطة ومتظاهرين رشقوا بالحجارة قوات الأمن التي ردت بإطلاق الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

إعلان

عميد كلية منوبة المتهم بصفع طالبة منقبة يواجه عقوبة بالسجن 5 سنوات مع النفاذ

النيابة تفرج عن المدون الشورابي ومتطرف يعتدي على عضو مؤسس في حزب النهضة

ساد صباح الجمعة هدوء هش في مدينة سيدي بوزيد (وسط غرب) مهد الثورة التونسية اثر ليلة شهدت مواجهات بين الشرطة ومتظاهرين غاضبين طالبوا باسقاط الحكومة التي تقودها حركة النهضة الاسلامية.

وقال مراسل وكالة فرانس براس ان المكتب الجهوي للاتحاد العام التونسي للشغل (اكبر منظمة نقابية في تونس) في سيدي بوزيد عقد اليوم اجتماعا لبحث تطورات الأوضاع في المدينة.

وجرت ليل الخميس والجمعة مواجهات بين الشرطة ونحو الف متظاهر اضرموا العجلات المطاطية في الطرقات ورشقوا بالحجارة قوات الامن التي ردت باطلاق الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وكانت الشرطة فرقت صباح الخميس والطريقة نفسها متظاهرين حاولوا اقتحام مقر الولاية.

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.