تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الرئيس المالي يجدد ثقته في رئيس الحكومة الانتقالية موديبو ديارا رغم مطالب سابقة بعزله

جدد الرئيس الانتقالي لمالي ديونكوندا ترواري ثقته في رئيس الحكومة الانتقالية شيخ موديبو ديارا موكلا إليه مهمة تشكيل حكومة وحدة وطنية. هذا، وكانت العديد من الأحزاب السياسية طالبت منذ مدة بتغييره.

إعلان

مجلس الأمن يدعو الجيش المالي للعودة إلى ثكناته وعدم التدخل في العملية السياسية

اعلنت الرئاسة المالية الاحد ان الرئيس الانتقالي ديونكوندا ترواري "يجدد ثقته" برئيس الحكومة الانتقالية شيخ موديبو ديارا بالرغم من مطالبة العديد من الاحزاب السياسية بتغييره.

وقالت الرئاسة في بيان بثته هيئة الاذاعة والتلفزيون الرسمية ان "رئيس الجمهورية يجدد ثقته" برئيس الوزراء ويطلب منه "ان يقدم اليه اقتراحات لتشكيل حكومة وحدة وطنية".

فابيوس:"على الماليين أولا ثم الأفارقة ثانيا إيجاد الحلول لأزمة مالي"2012/07/28

وصدر القرار الرئاسي بعد مشاورات اجراها الرئيس السبت مع "القوى الحية" في البلاد وفي مقدمها الاحزاب السياسية والمجلس العسكري الذي اطاح في انقلاب بحكم الرئيس امادو تونامي توري في 22 آذار/مارس ثم عاد وسلم السلطة بعد اسبوعين الى نظام مدني انتقالي.

وتشكيل حكومة وحدة وطنية هو مطلب فرضه على مالي جيرانها من دول غرب افريقيا. ومن المتوقع ان يتسلم رئيس الوزراء المكلف السير الذاتية للوزراء المقبلين بحلول الثلاثاء، بحسب البيان.

ويطالب معارضو رئيس الوزراء باقالته متهمينه بالافتقار للكفاءة والمهنية والحس الاستراتيجي" لحل الازمة الناشئة في شمال البلاد الخاضع منذ نهاية آذار/مارس لسيطرة الاسلاميين المتطرفين.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.