تخطي إلى المحتوى الرئيسي

نحو تعليق عضوية سوريا في منظمة التعاون الإسلامي

أوصى وزراء خارجية الدول الـ57 الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بتعليق عضوية سوريا في ختام اجتماعهم الاثنين بالمملكة العربية السعودية، ويثير الملف السوري انقساما حادا بين الدول الإسلامية. ففي حين تتمسك إيران بدعم النظام السوري تقف السعودية إلى جانب المعارضين السوريين.

إعلان

 اعلن الامين العام لمنظمة التعاون الاسلامي اكمل الدين احسان اوغلي ان الاجتماع الوزاري التمهيدي للقمة الاسلامية في مكة المكرمة اوصى مساء الاثنين بتعليق عضوية سوريا في المنظمة.

وردا على سؤال للصحافيين حول ما اذا كان اجتماع وزراء خارجية الدول ال57 الاعضاء في المنظمة الذي عقد في مدينة جدة السعودية قد اوصى بتعليق عضوية سوريا، قال اوغلي "نعم".

واضاف "تم اعتماد (مشروع) القرار بالتوافق بالاغلبية المطلقة" للمشاركين في الاجتماع، لافتا الى انه "سوف يتم البت في هذا القرار من قبل القادة" في القمة.

ويهدف الاجتماع الوزاري الى التحضير للقمة التي تعقد الثلاثاء في مكة المكرمة بمبادرة من العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز الذي يسعى الى ضمان دعم العالم العربي والاسلامي للحركة الاحتجاجية في سوريا.

لكن الازمة السورية تثير انقساما حادا بين الدول الاسلامية. ففي حين تتمسك ايران بدعم النظام السوري تقف السعودية الى جانب المعارضين السوريين.

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.