تخطي إلى المحتوى الرئيسي

نساء في تجمع "انقاذ توغو" يضربن عن الجنس لدفع الرجال إلى دعم تحركهن

دعت الناشطات في تجمع "انقذوا توغو" الأحد كل النساء إلى حرمان الرجال من الجنس لمدة أسبوع اعتبارا من اليوم الإثنين، وذلك بغرض "إجبارهم على المشاركة أكثر في النضال الذي يخوضه التجمع"، بحسب قول ناشطة فيه.

إعلان

دعت النساء الناشطات في تجمع "انقذوا توغو" المعارض الاحد "كل النساء" في البلاد الى تنفيذ اسبوع من "الاضراب عن الجنس"، ابتداء من يوم الاثنين، وذلك لدفع الرجال الى دعم التجمع.

وقالت ايزابيل اميغانفي الناشطة في التجمع لوكالة فرانس برس "ندعو كل النساء الى حرمان ازواجهن من الجنس لمدة اسبوع اعتبارا من الاثنين. انها وسيلة لاجبار كل الرجال على المشاركة اكثر في النضال الذي يخوضه تجمع +انقذوا توغو+ منذ اسابيع".

ويضم هذا التجمع تسع منظمات من المجتمع المدني وسبعة احزاب سياسية وحركات معارضة. وقد نظم التجمع حتى الان ثلاث تظاهرات في الايام الماضية للمطالبة ببعض التغييرات قبل الانتخابات التشريعية المقررة في تشرين الاول/اكتوبر.

وقالت ايزابيل اميغافي وهي ايضا نائبة رئيسة التجمع الوطني للتغيير "النساء هن الضحايا الاوائل لهذه الحالة الكارثية التي تعيشها توغو، لهذا السبب قلنا لكل النساء ان اسبوعا من الاضراب عن الجنس وسيلة للنضال ايضا".

واضافت "لدينا خطط لتحركات اخرى. الخميس المقبل نعتزم النزول الى الشارع في لومي للمطالبة باطلاق سراح رفاقنا الناشطين الذين اوقفوا الثلاثاء والاربعاء".

ويعتزم التجمع ايضا تنظيم تظاهرات ابتداء من الثلاثاء.

والسبت، تظاهر الاف الاشخاص في شوارع العاصمة من دون ان تواجههم قوات الامن، بخلاف تظاهرات الثلاثاء والاربعاء التي فرقتها الشرطة بالقنابل المسيلة للدموع.

ويطالب تجمع "انقذوا توغو" باجراء تعديلات على النظام الانتخابي الذي اقرته الجمعية العامة في البلاد من دون توافق الطبقة السياسية عليه، وبتأجيل الانتخابات الى حزيران/يونيو 2013....

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.