تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الأمن الداخلي الإسرئيلي يعترض على سفر وزير بيئة بلاده إلى قطر

قال ميري شاؤول المتحدث باسم وزارة البيئة الإسرائيلية لوكالة فرانس برس إن "الشين بيت منع ذهاب وزير البيئة جلعاد أردان من حضور مؤتمر للأمم المتحدة"، وذلك بسبب رفض السلطات القطرية السماح لعملاء الشين بيت "بضمان حماية مسلحة لكافة أعضاء الوفد الإسرائيلي".

إعلان

منع جهاز الامن الداخلي الاسرائيلي (الشين بيت) وزير البيئة جلعاد اردان من حضور مؤتمر للامم المتحدة حول التغييرات المناخية يعقد في اواخر تشرين الثاني/نوفمبر في قطر "لاسباب امنية".

وقالت ميري شاؤول المتحدثة باسم وزارة البيئة الاسرائيلية لوكالة فرانس برس ان "الشين بيت منع ذهاب الوزير بسبب رفض السلطات القطرية السماح لعملاء الشين بيت بضمان حماية مسلح لكافة اعضاء الوفد الاسرائيلي".

واضافت "بدون موافقة الشين بيت المسؤول عادة عن حماية الافراد والبعثات الرسمية في الخارج، لن يكون هناك زيارة".

وبحسب شاؤول تجري اتصالات مع مسؤولين في الامم المتحدة "لمحاولة ايجاد حل لدى السلطات القطرية".

وستعقد الامم المتحدة مؤتمرا حول التغييرات المناخية في قطر في الفترة من 26 تشرين الثاني/نوفمبر الى السابع من كانون الاول/ديسمبر المقبل.

من جهته قال اردان للاذاعة العامة ان غياب الوفد الاسرائيلي "يمكن ان يسبب اضرارا كبيرة لبلادنا لان القرارات المتخذة ستؤثر ايضا على اسرائيل".

واضاف ان "اسرائيل تخاطر بالا تكون قادرة على تقديم انجازاتها في مكافحة الاحتباس الحراري والسماح للدول العربية والدول المعادية لنا باعتماد قرارات لن تناسبنا".

وقطعت قطر علاقاتها الدبلوماسية مع الدولة العبرية واغلقت مقر البعثة التجارية في الدوحة احتجاجا على عملية الرصاص المصبوب في قطاع غزة اواخر عام 2008.

لكن في ايار/مايو 2010 شارك وزير الصناعة والتجارة والعمل الاسرائيلي وقتها بنيامين بن اليعازر في اجتماع اقتصادي دولي في قطر.

وكانت تلك المرة الاولى التي يذهب اليها عضو في الحكومة الاسرائيلية الى قطر منذ زيارة وزيرة الخارجية في وقتها تسيبي ليفني في تشرين الثاني/نوفمبر 2008.
 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.