تخطي إلى المحتوى الرئيسي

هدوء في سوريا مع بدء وقف إطلاق النار والأسد يؤدي صلاة عيد الأضحى

يسجل هدوء في المناطق السورية المختلفة بعد إعلان الجيش السوري وأبرز مجموعات المعارضة المسلحة الالتزام بوقف لإطلاق النار خلال عيد الاضحى الذي بدأ صباح اليوم الجمعة ويستمر حتى الاثنين. فيما أظهر التلفزيون السوري الرسمي الرئيس بشار الأسد وهو يؤدي الصلاة صباح اليوم الجمعة في نقل مباشر لوقائع صلاة عيد الأضحى.

إعلان

الجيش السوري يعلن وقف العمليات العسكرية خلال أيام العيد

ظهر الرئيس السوري بشار الاسد صباح اليوم الجمعة على شاشة التلفزيون السوري الرسمي في نقل مباشر لصلاة عيد الاضحى من احد مساجد دمشق.

وكان الاسد في مقدمة المصلين. وبعد ان انتهى من اداء الصلاة وقبل بدء الخطبة التي القاها الشيخ وليد عبد الحق، بدا الاسد مرتاحا، مبتسما وهو يتحادث مع الجالسين الى جنبه.

وبعد انتهاء الخطبة، سلم الاسد على عدد كبير من المشاركين في الصلاة مبتسما، مقبلا البعض ومتبادلا الاحاديث القصيرة مع آخرين ومتلقيا التهاني بالعيد، بينما كان معلق على التلفزيون يقول "لقاء ما أجمله، انه لقاء القائد مع الشعب".

الحكومة الانتقالية: هاجس المعارضة السورية في الخارج

واضاف "لقاء مع القائد الذي يسعى جاهدا الى ان تبقى سوريا فيها الخير والعطاء والنور".

وتابع "هذه هي لغة الحب التي علمتنا اياها، هذا هو الشعب معبرا عن الوحدة الوطنية التي علمتنا اياها".

وكان الشيخ عبد الحق دعا في خطبته السوريين الى الوحدة الوطنية.

وقال "ايها السوريون (...) اعيدوا النظر في تصرفاتكم وقراراتكم... هذه سوريا، هي عرضنا وشرفنا".

واضاف "الوحدة الوطنية التي تشتد الحاجة اليها في مثل هذه الظروف الصعبة التي نمر بها" هي رد على "اعداء الاسلام وسوريا" الذين ليس لديهم اي "ورقة رابحة" الا "اثارة الفتن الطائفية".

وتابع "السوريون جميعا بعودتنا الى الله تعالى (...) بوعينا وتعاوننا وحل مشاكلنا الداخلية، نسقط من بين ايديهم ورقة الفتن الطائفية ونقيم شرق اوسط جديدا من صنعنا".

وقال عبد الحق "ايها السوريون، اما رايتم ما حل ببلادنا من دمار وخراب وقتل خلال هذين العامين؟ الم تروا ما حل باسرنا؟ هل هانت عليكم سوريا؟".

واضاف "اناشدكم بالله كفوا ايديكم عن بعضكم البعض، فكلكم اخوة (...). كفانا قتلا لانفسنا ودمارا لارضنا وسحقا لاقتصاد بلادنا".

ويسجل هدوء في المناطق السورية المختلفة بعد اعلان الجيش السوري وابرز مجموعات المعارضة المسلحة الالتزام بوقف لاطلاق النار خلال عيد الاضحى الذي بدأ صباح اليوم الجمعة ويستمر حتى الاثنين في سوريا.

وقال مدير المرصد السوري لحقوق الانسان رامي عبد الرحمن في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس "يسجل هدوء على مختلف الجبهات بعد ليلة شهدت اشتباكات في حي الحجر الاسود في جنوب دمشق واخرى في بلدة تلكلخ في محافظة حمص (وسط) ومعارك وقصفا في مدينة حلب (شمال).

فقد اعلن الجيش السوري النظامي والمقاتلون المعارضون التزامهما هدنة عيد الاضحى اعتبارا من صباح الجمعة مع احتفاظهما "بحق الرد"، فيما ابدت الامم المتحدة شكوكها في صمود وقف اطلاق النار.

المقاتلون الأجانب في سوريا عامل خطير يزيد من التطرف في نزاع متفجر 2012/10/17

فقد اعلن الجيش السوري في بيان وقف العمليات العسكرية في سوريا اعتبارا من صباح الجمعة، عملا بهدنة عيد الاضحى التي اقترحها الموفد الدولي الخاص الاخضر الابراهيمي، محتفظا بحقه في الرد في حال استمرار اعتداءات "الجماعات المسلحة".

بدوره، اعلن الجيش السوري الحر التزامه بالهدنة لمناسبة عيد الاضحى "اعتبارا من صباح الجمعة"، مع التأكيد انه سيرد بقسوة في حال عدم تنفيذ القوات النظامية وقف النار، بحسب ما اكد رئيس المجلس العسكري الاعلى لهذا الجيش العميد مصطفى الشيخ.

واعربت وزارة الخارجية الاميركية عن املها في ان يلتزم الجانبان بوقف اطلاق النار، وقالت المتحدثة باسم الخارجية فكتوريا نولاند "نأمل وننتظر ان لا يكتفوا بالحديث عن وقف اطلاق النار وانما ان يقرن ذلك بالافعال، بدءا بالنظام" السوري.

من جانبها، رحبت ايران الحليف الرئيسي للنظام السوري في المنطقة بالهدنة، وذكر التلفزيون الرسمي الايراني ان وزير الخارجية علي اكبر صالحي اكد لنظيره السوري وليد المعلم في اتصال هاتفي ان "اعلان الجيش السوري وقفا لاطلاق النار هو خطوة ايجابية تستحق الترحيب".

فابيوس يتحدث عن الموقف الروسي من الأزمة السورية2012/10/17

من جانبها، اتهمت وزارة الخارجية الروسية الخميس الولايات المتحدة بانها تنسق وتؤمن مساعدة لوجستية لتزويد المعارضة السورية بالاسلحة.

ميدانيا، دخل المقاتلون المعارضون حي الاشرفية ذا غالبية كردية في حلب في شمال سوريا كان في منأى عن المعارك الدائرة في المدينة منذ ثلاثة اشهر. وافاد المرصد السوري لحقوق الانسان ان حصيلة اعمال العنف الخميس ارتفعت الى 121 قتيلا هم 57 مدنيا و26 مقاتلا معارضا و38 جنديا نظاميا.

من جهة اخرى، عثر على جثة فادي الحداد، كاهن كنيسة مار الياس للروم الارثوذكس في مدينة قطنا في ريف دمشق، بعدما خطفه مسلحون مجهولون قبل ايام.

واعلنت وزارة الخارجية السعودية طرد ثلاثة من موظفي القنصلية السورية في جدة بسبب مسلكهم الذي يتنافى مع مهامهم المرتبطة بعملهم القنصلي، بحسب مصدر رسمي.c

أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.