تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الحجاج يرمون الجمرات أول أيام التشريق وسط تدابير أمنية مكثفة

بدأ مئات الآلاف من الحجاج أول أيام التشريق برمي الجمرات الثلاث الصغرى ثم الوسطى والعقبة الكبرى في أول أيام التشريق. وتتوقع وزارة الداخلية السعودية أن يشهد جسر الجمرات السبت ارتفاعا في رمى الجمرات في الدور الثاني. وينتشر رجال الأمن بشكل مكثف لتقسيم الحجاج اجتنابا للازدحام.

إعلان

 
بدأ مئات الالاف من الحجاج اول ايام التشريق ثاني ايام عيد الاضحى رمي الجمرات الثلاث الصغرى ثم الوسطى، والعقبة الكبرى بعد ان رموا الجمعة الجمرة الكبرى فقط.

ويقضي الحاج في مشعر منى ثلاث ليال او اثنتين لمن اراد التعجل. والواجب على الحاج رمي الجمرات الثلاث طوال الايام التي يقضيها في منى ويكبر الله مع كل حصاة.

وقامت اعداد قليلة برمي الجمرات قبل الزوال اي بعد الظهر بدقائق، في حين خرج الالاف من مخيماتهم للانتظار قرب المكان المخصص قبل بدء الرمي.

ويقف الحاج بعد رمي الجمرة الصغرى والوسطى مستقبلا القبلة رافعا يديه ليدعو بما شاء ويتجنب مزاحمة الاخرين، اما جمرة العقبة الكبرى فلا يقف ولا يدعو بعدها.

وساعدت الاجواء المعتدلة الحجاج على التحرك بسهولة بينما اتاح مشروع الملك عبد الله بن عبدالعزيز تطوير جسر الجمرات المكون من ستة طوابق، رمي الجمرات بطمانينة دون اي عوائق.

ومن اراد التعجل في يومين وجب عليه رمي الجمرات الثلاث يوم الثاني عشر من شهر ذي الحجة، ثم يغادر منى قبل غروب الشمس، فاذا غربت عليه الشمس لزمه البقاء للمبيت بها ليلة الثالث عشر والرمي يوم الثالث عشر.

ولاحظ مراسل فرانس برس ان العديد من الحجاج يتوقفون قرب الرمز الذي يجسد الشيطان لالتقاط الصور الامر الذي دفع باحد رجال الامن الى مخاطبتهم قائلا "كنتم ترجمونه قبل دقيقة والان تقفون لالتقاط الصور معه، هذا شيء عجيب".

ويبلغ طول جسر الجمرات 950 مترا وعرضه 80 مترا وصمم على ان تكون اساسات المشروع قادرة على تحمل 12 طابقا وخمسة ملايين حاج في المستقبل.

وتوقع اللواء منصور التركي المتحدث الامني باسم وزارة الداخلية ان "يشهد جسر الجمرات السبت ارتفاع في رمى الجمرات في الدور الثاني بسبب توجه الحجاج الذين يقيمون بحي العزيزية عبر الانفاق ومن المتوقع ان تكون نسبة الرجم في الدور الثاني اعلى من مثيلتها العام الماضي".

وينتشر رجال الامن بشكل منظم لتقسيم الحجاج الى مجموعات وفصلهم يمينا ويسارا تجنبا للازدحام او المضايقة.

وكان لقرار منع استخدام الدراجات النارية في المشاعر اثر بالغ في تخفيف حدة الازدحام بالنسبة للحجاج الذين خصصت مسارات للمشاة منهم واخرى للحافلات.

وقال احمد محمد الصوفي من القاهرة (45 عاما) لوكالة فرانس برس "انها المرة الخامسة التي احج فيها. العام الماضي كان الزحام اكثر".

وتابع حاملا طفله على صدره "هناك احترام للحجاج ومرونة كبيرة في التنقلات".

وقالت زوجته والدموع تنهمر من عينيها "شعرت بعد رمي الجمرات اننا انتصرنا على الشيطان (...) احسست ان الله غفر لي كل ذنوبي".

وبعد رمي الجمرات في اخر ايام الحج يتوجه الحاج مرة اخرى الى مكة المكرمة للطواف حول البيت العتيق بعد اداء الحجاج مناسكهم باركانها وواجباتها وفرائضها، ليكون طواف الوداع اخر العهد بالبيت.

وطواف الوداع اخر واجبات الحج التي ينبغي ان يؤديها قبيل سفره مباشرة، ولا يعفى منه الا الحائض والنفساء.

وبعد الرمي يواصل الحجيج سيرهم بالاتجاه ذاته نحو مواقع بعثاتهم او خيامهم بدون ان يشكلوا عبئا على القادمين الجدد لرمي الجمرات.

وتعتمد السلطات السعودية تنظيما دقيقا لتفويج الحجاج لرمي الجمرات لاستيعاب التزاحم الشديد وتواجد الحجاج في وقت واحد بالمكان ذاته، حيث يفوج حجاج كل دولة وفقا لجدول وتوقيت محددين مسبقا.

واوضحت مصلحة الاحصاءات ان "عدد حجاج الداخل بلغ مليون و400 الف، فيما بلغ عدد حجاج الخارج 1,75 مليون مؤكدة ان "الغالبية العظمى من حجاج الداخل هم من المقيمين غير السعوديين".

يذكر ان امير مكة خالد الفيصل كان رفض الافصاح عن اعداد حجاج الداخل التي تتراوح عادة بين 700 الى 800 الف.

وينتشر 168 الفا من قوى الامن والدفاع المدني لضمان امن وسلامة الحجاج.

أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.