روسيا

بوتين يقيل وزير الدفاع على خلفية فضيحة اختلاس أموال عامة

أعفى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وزير الدفاع أناتولي سرديوكوف من مهامه على خلفية فضيحة اختلاس عدة مليارات روبل، المتورط الأول فيها شركة محسوبة على وزارة الدفاع، وعين بدله أحد مقربيه وزير الأوضاع الطارئة سابقا سيرغي شويغو.

إعلان

اقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وزير الدفاع اناتولي سرديوكوف على خلفية فضيحة احتيال بعدة ملايين من اليوروهات تورطت فيها شركة تابعة لوزارة الدفاع وعين مكانه فورا رجل ثقة هو وزير الاوضاع الطارئة سابقا سيرغي شويغو.

وقال الرئيس الروسي بحسب المشاهد التي بثها التلفزيون الروسي "نظرا للوضع الذي يزداد صعوبة في وزارة الدفاع، قررت اقالة وزير الدفاع سرديوكوف بهدف تامين الشروط اللازمة لاجراء تحقيق موضوعي".

واضاف بوتين انه عين سيرغي شويغو الذي عين في مطلع السنة حاكما لمنطقة موسكو مكان سرديوكوف الذي تولى منصب وزير الدفاع منذ 2007.

وتاتي هذه الاقالة فيما اندلعت فضيحة كبرى تتعلق بوزارة الدفاع.

it
فلادمير بوتين.. رجل روسيا القوي الطامح إلى ولايات رئاسية أخرى2012/02/27

ففي نهاية تشرين الاول/اكتوبر فتحت عدة تحقيقات بحق شركة تابعة للوزارة تدعى "اوبورونسيرفس" بتهمة الاحتيال خلال بيع عقارات واراض او اسهم تملكها.

وبحسب لجنة التحقيق الروسية فان بعض مسؤولي الوزارة يختارون اهم واغلى العقارات التي تديرها الشركة ثم يستثمرون فيها مبالغ طائلة مصدرها الموازنة الروسية ثم يعيدون بيعها عبر شركات تابعة لاوبورونسرفس باسعار اقل من اسعار السوق.

وقالت اللجنة انه بحسب المعلومات الاولية فان الاضرار الناجمة عن بيع ثمانية عقارات فقط بلغت ثلاثة مليارات روبل (74 مليون يورو).

أ ف ب

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم