سوريا

الإبراهيمي يلتقي لافروف في موسكو لبحث الأزمة السورية

يصل المبعوث الدولي الأخضر الإبراهيمي إلى العاصمة الروسية موسكو حيث يلتقي وزير الخارجية سيرغي لافروف لبحث تسوية للأزمة السورية. وكانت موسكو قد وجهت دعوة إلى رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض معاذ الخطيب للمشاركة في المفاوضات إلا أن الخحطيب رفض الدعوة وطالب روسيا بالاعتذار لتدخلها في الشأن السوري.

إعلان

                         يصل موفد الجامعة العربية والامم المتحدة لسوريا الاخضر الابراهيمي الى موسكو اليوم السبت لاجراء محادثات مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الذي تسعى بلاده الى تسوية للازمة السورية بينما رفضت المعارضة التفاوض.

وكان لافروف صرح في مؤتمر صحافي الجمعة ان روسيا تريد من اللقاء مع الابراهيمي الذي سيعقد في الساعة الثامنة بتوقيت غرينتش "تكوين فكرة شاملة، تتضمن وجهات نظر الطرفين" في النزاع الدائر في سوريا.

ويصل الابراهيمي الذي قالت موسكو انه طلب اجراء المحادثات مع القيادة الروسية، الى دمشق بعد محادثات اجراها في دمشق مع الرئيس بشار الاسد.

وتكثف روسيا التي تعد واحدة من آخر الدول التي تدعم النظام السوري، اتصالاتها الدبلوماسية في محاولة لايجاد مخرج للازمة السورية.
            

it
معاذ الخطيب يؤكد على ضرورة تنحي الأسد لتسوية الأزمة السورية2012/12/24

 
من جهته، اعلن نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف الجمعة لوكالة انباء ريا نوفوستي ان الخارجية الروسية وجهت دعوة الى معاذ الخطيب للمشاركة في مفاوضات بهدف حل النزاع السوري.

لكن رئيس الائتلاف الوطني المعارض رفض دعوة روسيا الى موسكو وطالبها بتقديم اعتذار لتدخلها في الشؤون السورية.

وقال الخطيب "قلنا بشكل صريح لن نذهب الى موسكو. يمكن ان نجتمع في دولة عربية حصرا على ان يكون هناك جدول اعمال واضح".

واضاف "اذا كان لدى الحكومة الروسية جدول اعمال واضح في دولة محايدة وعبر السيد الابراهيمي، سنتشاور في الامور ونرد عليهم. اما موضوع كسب وقت اضافي، فالشعب السوري لم يعد عنده وقت من اجل هذا الموضوع".
             

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم