الجزائر

انتخابات غير مباشرة في الجزائر لتجديد نصف أعضاء مجلس الأمة

أ ف ب

انطلقت صباح اليوم السبت الانتخابات الجزئية لتجديد نصف أعضاء مجلس الأمة الغرفة الثانية في البرلمان الجزائري. وينتظر أن يعلن عن النتائج النهائية المجلس الدستوري خلال ثلاثة أيام. وتكمن أهمية هذا المجلس في أن رئيسه يمكن له أن يمارس صلاحيات رئيس الجمهورية في حالة شغور المنصب بسبب المرض المزمن أوالاستقالة أوالوفاة، كما ينص الدستور.

إعلان

انطلقت في الجزائر انتخابات جزئية لتجديد نصف اعضاء مجلس الامة الغرفة الثانية في البرلمان الجزائري، فيتم انتخاب 48 عضوا عن طريق الاقتراع غير المباشر على ان يعين رئيس الجمهورية 24 آخرين، كما افادت الاذاعة الجزائرية.

وبدات الانتخابات في الساعة الثامنة صباحا (السابعة تغ) في مقرات الولايات (المحافظات) على ان تنتهي في الساعة 19,00 (18,00 تغ) بمشاركة 342 مرشحا من بين المنتخبين الفائزين في الانتخابات المحلية التي جرت في 29 تشرين الثاني/نوفمبر.

وينتظر ان يعلن المجلس الدستوري النتائج النهائية للانتخابات خلال ثلاثة ايام.

وتكمن اهمية انتخابات مجلس الامة في كون رئيس الغرفة الثانية في البرلمان يمارس مهام رئيس الجمهورية في حالة شغور المنصب بسبب المرض المزمن اوالاستقالة اوالوفاة، كما ينص الدستور.

ويرأس المجلس حاليا عبد القادر بن صالح المنتمي الى الثلث الذي يعينه رئيس الجمهورية.

ويتشكل مجلس الأمة وهو الغرفة الثانية في البرلمان الجزائري من 144 عضوا، يتم انتخاب ثلثي أعضائه (96 عضوا) عن طريق الاقتراع غير المباشر من بين ومن قبل أعضاء 1541 مجلسا بلديا و48 مجلسا ولائيا على اساس عضوين عن كل ولاية، على ان يعين رئيس الجمهورية الثلث الآخر اي 48 عضوا.

وحدد الدستور مدة ولاية عضو مجلس الأمة بست سنوات ويتم تجديد نصف عدد أعضاء المجلس من المنتخبين والمعينين كل ثلاث سنوات.

ويتنافس في هذه الانتخابات 12 حزبا يتقدمهم الحزبان الفائزان في الانتخابات المحلية الاخيرة، حزب جبهة التحرير الوطني والتجمع الوطني الديموقراطي.

وسيعلن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة اسماء الاعضاء المعينين (24 عضوا من اصل 48) خلال الايام القادمة، بحسب الصحف.

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم