تخطي إلى المحتوى الرئيسي

التحقيق مع مقدم "البرنامج" باسم يوسف بتهمة إهانة الرئيس مرسي

فتح القضاء المصري تحقيقا مع باسم يوسف مقدم برنامج "البرنامج" السياسي الساخر الذي تعرضه قناة سي بي سي الفضائية المصرية، بأمر من النائب العام طلعت عبد الله إثر بلاغ رفعه ضده محام يتهمه بإهانة الرئيس محمد مرسي.

إعلان

 الحريات وحقوق الإنسان في الدستور المصري الجديد بين الليبراليين والإسلاميين

امر النائب العام طلعت عبد الله بفتح تحقيق قضائي مع مقدم برامج واسع الشعبية في مصر، باسم يوسف، بعد ان تقدم محام ببلاغ ضده يتهمة باهانة الرئيس الاسلامي محمد مرسي.

وخصص باسم يوسف، الذي يقدم برنامجا اسبوعيا ساخرا يعد الاوسع مشاهدة في مصر، الحلقات الاخيرة من برنامجه للاسلاميين والرئيس مرسي بعد ان اصدر الاخيرا قرارات بتوسيع صلاحياته اثارت ازمة سياسية كبيرة في البلاد استمرت اكثر من شهر خلال تشرين الثاني/نوفمبر وكانون الاول/ديسمبر الماضيين.

وافاد مصدر قضائي ان النائب العام طلب من نيابة استئناف القاهرة فتح تحقيق في هذا البلاغ الذي قدمه محام يدعى رمضان عبد الحميد الاقصري.

وكان النائب العام طلعت عبد الله، الذي عينه مرسي في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، امر في 27 كانون الاول/ديسمبر بفتح تحقيق في بلاغ اخر يتهم ثلاثة من قادة جبهة الانقاذ الوطني المعارضة بالسعي الى قلب نظام الحكم الا ان المحامي الذي قدم هذا البلاغ عاد وتنازل عنه قبل بضعة ايام.
أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.