تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كابول تقر بأن ممارسة التعذيب شائعة في سجونها

قالت لجنة تحقيق قام بتعيينها الرئيس حميد كرزاي إن ممارسة التعذيب شائعة في السجون الأفغانية. وكان تقرير للأمم المتحدة قد أظهر أن 326 سجينا من أصل 635 تعرضوا لاتنهاكات في أفغانستان.

إعلان

اقرت لجنة تحقيق معينة من الرئيس حميد كرزاي بان اللجوء الى التعذيب ممارسة شائعة في السجون الافغانية، كما سبق ان اكد تقرير صادر عن الامم المتحدة في كانون الثاني/يناير، وفق ما اعلنت الرئاسة الافغانية في بيان الاحد.

واوضح البيان انه "بحسب تقرير لجنة التحقيق، نصف السجناء المستطلعين اشتكوا من سوء معاملة، تحرش وحتى تعذيب خلال اعتقالهم"، واصفا حصول السجناء على حقهم بلقاء محاميهم بانه "اشكالية".

صور أفغانيات يدافعن عن حقوق المرأة بعدسة نيكولا روبير

ولم يلحظ بيان الرئاسة الافغانية اي خلاصة او توصية او التزام.

وكان تقرير خطير للامم المتحدة في الموضوع - 326 سجينا من اصل 635 شملهم الاستطلاع في سائر انحاء البلاد اكدوا انهم تعرضوا لانتهاكات - دفع بالرئيس كرزاي في كانون الثاني/يناير الى اقامة لجنة التحقيق هذه.

وبلغت النسبة 76% من الحالات لدى القاصرين ال105 المستطلعين، بينهم 80 اكدوا تعرضهم للتعذيب بحسب هذا التقرير الدولي.

وتم توصيف 14 اسلوب تعذيب بينها الضرب بالاسلاك الحديدية والعنف على الاعضاء التناسلية والتهديدات بالقتل او الاغتصاب والصدمات الكهربائية او ابقاء المعتقلين في حالات من التوتر الشديد.

كما ان 81 سجينا في قندهار (جنوب) فقدوا بين ايلول/سبتمبر 2011 وتشرين الاول/اكتوبر 2012 بحسب الامم المتحدة.

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.