تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أوسكار بيستوريوس يجهش بالبكاء خلال مثوله أمام القضاء

أجهش العداء الجنوب أفريقي مبتور الساقين أوسكار بيستوريوس بالبكاء حين وجه إليه الإدعاء تهمة القتل العمد لصديقته عارضة الأزياء ريفا ستينكامب. وكان بيستوريوس قد مثل أمام القضاء في طلب للإفراج عنه بكفالة.

إعلان

مثل اوسكار بيستوريوس عداء جنوب افريقيا مبتور الساقين امام محكمة في بريتوريا اليوم الثلاثاء في جلسة لطلب الافراج عنه بكفالة عقب اتهامه الاسبوع الماضي بقتل صديقته.
وسأل القاضي ديزموند ناير العداء بيستوريوس عما يشعر به. وهز بيستوريوس (26 عاما) كتفيه وحدق طويلا.
وقال ممثل ادعاء للمحكمة اليوم ان بيستوريوس أطلق أربع رصاصات على صديقته وان ثلاث رصاصات منها اصابتها بشكل مباشر.
وشعر الملايين حول العالم بالصدمة لاعتقال العداء الجنوب افريقي والذي ينظر اليه باعتباره بطلا لتغلبه على محنته لينافس مع الاصحاء عند اعلى مستويات الرياضة.
وعثر على صديقته وهي عارضة الازياء ريفا ستينكامب مقتولة في منزله الفخم في بريتوريا في الساعات الاولى من يوم الخميس الماضي حيث رجحت التقارير الاولية ان بيستوريوس اطلق النار عليها بالخطأ اعتقادا منه انها لص.
ومع ذلك قالت الشرطة ان ستينكامب التي ستدفن اليوم الثلاثاء قتلت باكثر من طلقة وان بيستوريوس هو المشتبه الوحيد وان الجيران سمعوا صوت جلبة قبلها.
واضافت الشرطة ان مسدسا من عيار تسعة مللي قد عثر عليه في منزله الا انه لم يتم اكتشاف اي دليل على محاولة اقتحام.
ومنذ اعتقاله بعد الحادث نشرت الصحف في جنوب افريقية تفاصيل مثيرة ولكن غير مؤكدة عن الحادث. وقال خبراء انه اذا صدقت تلك التقارير فانها ستقوض اي دفوع بانه كان في حالة دفاع عن النفس.

 رويترز

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.