تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حمادي الجبالي يستقيل من رئاسة الحكومة في تونس

أعلن حمادي الجبالي رئيس الحكومة وأمين عام حركة النهضة الإسلامية الحاكمة في تونس استقالته من منصبه في رئاسة الحكومة بعد فشله في تشكيل حكومة تكنوقراط لحل الأزمة التي تعرفها البلاد منذ اغتيال المعارض والحقوقي شكري بلعيد في السادس من الشهر الجاري.

إعلان

اعلن رئيس الوزراء التونسي حمادي الجبالي انه قدم استقالته الثلاثاء بعدما اخفق في محاولته تشكيل حكومة تكنوقراط غير حزبية لاخراج البلاد من الازمة السياسية التي تشهدها.

وقال الجبالي في تصريح ادلى به بعد لقائه الرئيس التونسي المنصف المرزوقي "وعدت واكدت انني ساستقيل من رئاسة الحكومة في حال فشل مبادرتي وهذا ما قمت به للتو".

واضاف الجبالي الذي دخل في نزاع مع حزبه الاسلامي النهضة عبر طرح تشكيل حكومة تكنوقراط انه يستقيل "وفاء بوعدي امام الشعب".

نور الدين مباركي إعلامي ومحلل سياسي تونسي 20130219

وتابع "هناك خيبة امل كبيرة. لقد خاب امل شعبنا بطبقته السياسية، يجب استعادة الثقة".

واوضح الجبالي انه طلب من وزرائه مواصلة بذل "مزيد من الجهود لتواصل الدولة عملها" رغم استقالته.

واكد ان "فشل مبادرتي لا يعني فشل تونس او فشل الثورة"، مكررا اقتناعه بان حكومة غير حزبية "هي افضل سبيل لاخراج البلاد" من الازمة.

وشدد ايضا على وجوب الاسراع في تحديد موعد الانتخابات المقبلة.

أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.