تخطي إلى المحتوى الرئيسي
السعودية - صحة

تسجيل حالة وفاة سابعة في العالم بفيروس الالتهاب الرئوي اللانمطي الحاد في السعودية

نص : برقية
2 دَقيقةً

أعلنت منظمة الصحة العالمية في بيان لها الخميس تسجيل حالة وفاة سابعة في العالم جراء الفيروس الجديد الشبيه بفيروس سارس (الالتهاب الرئوي اللانمطي الحاد)، في السعودية.

إعلان

اعلنت منظمة الصحة العالمية الخميس تسجيل حالة وفاة سابعة في العالم جراء الفيروس الجديد الشبيه بفيروس سارس (الالتهاب الرئوي اللانمطي الحاد)، وذلك في السعودية.

وينتمي الفيروس الجديد الى عائلة كبرى تضم فيروسات مسؤولة عن امراض كالرشح العادي لكن ايضا السارس الذي ادى تفشيه الى وباء عالمي اودى بحياة 800 شخص في العالم عام 2003.

واوضح بيان للمنظمة العالمية ان وزارة الصحة السعودية ابلغتها بان مريضا عولج في المستشفى في 29 كانون الثاني/يناير لاصابته بالفيروس الجديد توفي في العاشر من شباط/فبراير.

واكد مختبر في 18 شباط/فبراير سبب هذه الوفاة، ايضا بحسب منظمة الصحة العالمية.

وهذه الحالة ال13 التي يتم ابلاغ منظمة الصحة العالمية بها عن اصابة شخص بالفيروس الجديد الذي اكتشف للمرة الاولى في ايلول/سبتمبر 2012 لدى مريض توفي في شهر حزيران/يونيو الماضي جراء اصابته بالتهاب حاد في الجهاز التنفسي.

وفي المحصلة، تم تشخيص الفيروس الشبيه بسارس لدى ستة اشخاص في السعودية (اربعة منهم توفوا)، اثنين في الاردن (توفيا)، اربعة في بريطانيا (هم قطري لا يزال يخضع للعلاج وثلاثة افراد من عائلة واحدة توفي احدهم اما الاثنان الباقيان فلا يزالان يعالجان في المستشفى)، شخص في المانيا (هو قطري خرج من المستشفى بعد تلقيه العلاج).

واوصت منظمة الصحة العالمية السبت بالبحث عن امكان وجود "الفيروس التاجي الجديد لدى المرضى الذين يعانون التهابات رئوية غير واضحة الاسباب، او لدى مرضى يعانون امراضا تنفسية حادة غير واضحة الاسباب مع مضاعفات ولا يتجاوبون مع العلاج".

واشارت المنظمة الى ضرورة اجراء تحقيق معمق كل مرة يتم الكشف عن حالات متشابهة كما عندما يصاب عاملون في القطاع الصحي.

وقالت المنظمة "استنادا الى الوضع الحالي ولمعلومات موثوقة، تشجع منظمة الصحة العالمية كل الدول الاعضاء (في المنظمة) على الاستمرار في مراقبة ظهور اي حالة التهاب رئوي لا نمطي حاد (سارس) ومراقبة اي عوارض غير اعتيادية بعناية".

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.