إسرائيل

الشرطة الإسرائيلية تعتقل تاجرا سوريا من هضبة الجولان مزج العسل بمادة الفياغرا

أعلنت الشرطة الإسرائيلية أنها اعتقلت تاجرا سوريا من هضبة الجولان مزج عسل "الزلوع" بمادة "الفياغرا" وكان يبيعه بسعر مرتفع ويروج له على أنه عسل يساعد على الخصوبة في مدينة رحوبوت (وسط إسرائيل).

إعلان

اوقفت الشرطة الاسرائيلية تاجرا سوريا من هضبة الجولان المحتلة بعدما تبين لها ان عسل "الزلوع" الذي يبيعه بسعر مرتفع ويروج له على انه عسل يساعد على الخصوبة في مدينة رحوبوت (وسط اسرائيل)، أضيفت له مادة موجودة في اقراص الفياغرا.

واوضحت الناطقة باسم الشرطة الاسرائيلية لوبا سمري لوكالة فرانس برس "في نطاق تحقيقات جرت في وحدة مكافحة جرائم الغش والاحتيال في منطقة المركز (قرب تل ابيب) ضبطت الشرطة بعض مرطبانات العسل في احد الدكاكين في مدينة رحوبوت عرضت على انها تساعد على الخصوبة".

واضافت الناطقة "عرضت مرطبانات العسل تحت اسم +الزلوع+ والزلوع هي عشبة صغيرة تنمو في منطقة صغيرة في بعض انحاء منطقة الهضبة وجبل الشيخ في المثلث الحدودي الاسرائيلي السوري اللبناني وتوازي بخصائصها +الفياغرا+ وفقا لشهادة بعض من العلماء الذين يدققون بفعالية الاعشاب وفحصها".

وتابعت "وبعد عملية متابعة وتقصي عن مصدرها توصل المحققون لمشتبه فيه من سكان قرية بقعاثا في هضبة الجولان السوري يبلغ من العمر 64 عاما وضبطوا في منزله مختبرا شمل بداخله على مسحوق تبين على انة حبات +فياغرا+ مطحونة اضافة لمعدات للمزج المواد، وعلب فياغرا فارغة".

واشارت الى ان القضية بدأت قبل حوالى الاسبوع بعدما "اكتشف ممثلو وزارة الصحة مرطبانات العسل في احد حوانيت رحوبوت في مراجعة روتينية، وبعد الفحص المخبري اتضح ان هذا العسل يحتوي على مادة السوندفيل الكيماوية" في اقراص "الفياغرا".

واكدت سمري على "ان هذه المادة يسمح باستعمالها فقط بوصفة مصادقة من الطبيب المختص ولها بعض الاثار الجانبية التي قد تشكل خطرا بالغا على بعض مستخدميها".

واوضحت "سيتم احالة المشتبه الجمعة، الى محكمة الصلح في مدينة بيتح تكفا لتمديد اعتقاله" مشيرة الى انه التهمة الموجهة له هي "توزيع مواد طبية خطرة يصل الحكم فيها الى ثلاثة سنوات"

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم