تخطي إلى المحتوى الرئيسي

شاب أمريكي في الـ16 من عمره يبتكر أداة بسيطة وغير مكلفة لتشخيص سرطان البنكرياس

استطاع جاك أندراكا الذي يبلغ من العمر 16 عاما استحداث أداة ميسورة الكلفة تسمح بتشخيص سرطان البنكرياس. ويكلف هذا الفحص ثلاثة سنتات من الدولار، ولا يستغرق إلا بضع دقائق وفعاليته مضمونة بنسبة 100%.

إعلان

جاك أندراكا مراهق في السادسة عشرة من العمر لم يفكر يوما في التخصص في مجال الطب، لكنه روى خلال مؤتمر عقد في كاليفورنيا (غرب الولايات المتحدة) كيف استحدث بفضل الانترنت أداة ميسورة الكلفة تسمح بتشخيص سرطان البنكرياس.

وقال جاك أندراكا خلال مؤتمر "تي إيه دي" المرموق المنعقد في مدينة لونغ بيتش (جنوب لوس انجليس) "بات في وسعنا اليوم تحقيق أي انجاز بفضل الانترنت".

وأخبر المراهق الذي احتفى بعيد ميلاده السادس عشر في كانون الثاني/يناير كيف بدأ يطلع على مرض سرطان البنكرياس منذ ثلاث سنوات، بعدما أودى هذا المرض بحياة أحد أقربائه. فلجأ، إلى صديقيه المفضلين "غوغل" و"ويكيبيديا". واكتشف أنه من الممكن رصد آلاف البروتينات في دم المصابين بسرطان البنكرياس.

وحدد بروتين الميزوتيلين الذي ينذر بوجود هذا المرض واستحدث فحص دم بسيطا يسمح بتشخيص سرطان البنكرياس.

ويكلف هذا الفحص ثلاثة سنتات من الدولار، ولا يستغرق إلا بضع دقائق وفعاليته مضمونة بنسبة 100%، بحسب الشاب الذي بات اليوم يتابع أبحاثه في جامعة جونز هوبكنز في بالتيمور (ولاية ماريلند، شرق الولايات المتحدة).

وحاز بفضل اكتشافه على جائزة معرض "انتل" الدولي للعلوم والهندسة، وهو يأمل استخدام فحصه للكشف عن أنواع أخرى من أمراض السرطان والامراض الفتاكة.

أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.