الشرق الأوسط

إحراق حافلتين من خط جديد مخصص للعمال الفلسطينيين فقط في شمال إسرائيل

أعلنت الشرطة الإسرائيلية أن مجهولين قاموا بحرق حافلتين من خط جديد مخصص للعمال الفلسطينيين فقط في قرية كفر قاسم العربية شمال إسرائيل ليل الإثنين الثلاثاء. وكانت إسرائيل قد أطلقت الإثنين خدمة حافلات مخصصة لنقل العمال الفلسطينيين فقط، ما أثار استياء العديد من المنظمات الحقوقية التي وصفت الإجراء بـ"العنصري".

إعلان

عباس يؤكد أن وفاة الأسير الفلسطيني عرفات جرادات "لا يمكن أن تمر ببساطة"

احرقت حافلتان من الخط الاسرائيلي الجديد المخصص للعمال الفلسطينيين فقط في قرية كفر قاسم العربية شمال اسرائيل ليل الاثنين الثلاثاء، بحسب ما اعلنت متحدثة باسم الشرطة.

وقالت لوبا سمري لوكالة فرانس برس "احرقت حافلتان على ما يبدو لكننا نفحص جميع الخيارات".

ونقلت اذاعة الجيش الاسرائيلي عن مصادر في الشرطة قولها ان الحافلات احرقت احتجاجا على انشاء خط منفصل للعمال الفلسطينيين.

واطلقت اسرائيل الاثنين خدمة حافلات مخصصة لنقل العمال الفلسطينيين فقط فيما وصفته منظمات حقوقية "بالفصل" في المواصلات.

ويربط هذا الخط بين حاجز ايال قرب قلقيلية شمال الضفة الغربية والمدن الاسرائيلية. ولا يسمح بان يصعد الى هذه الحافلات المستوطنون الذين تقدموا بشكوى حتى لا يتشاركوا وسائل النقل مع الفلسطينيين بحجة تخوفهم من وقوع هجمات.

وقال اصف سعيد وكيل وزارة العمل الفلسطينية لوكالة فرانس برس ان هذه "سياسة فصل عنصري تقوم بها كافة الحكومات الاسرائيلية المتعاقبة".

بينما ندد امين عام نقابة العاملين الفلسطينيين بهذا "الاجراء العنصري" في حديث لاذاعة صوت فلسطين الرسمية مشيرا الى ان "الحافلات التي يستخدمها العمال تستهدف بشكل متكرر من المستوطنين والمتطرفين الاسرائيليين".

وقالت وزارة المواصلات الاسرائيلية ردا على الاتهامات بالفصل في بيان ان "الغرض من خطوط الحافلات الجديدة المخصصة للعمال الفلسطينيين الذين يدخلون اسرائيل من معبر ايال هو ان تحل محل الشركات التي تنقل العمال باسعار باهظة".

وكان عمدة مستوطنة اريئيل شمال الضفة الغربية رون نحمان والذي توفي بعدها،كتب على صفحته على فيسبوك في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي بانه طلب من الجيش والشرطة ووزارة المواصلات "بمنع الفلسطينيين من الصعود على الحافلات المتجهة الى اريئيل".

ويحتاج فلسطينيو الضفة الغربية الى تصريح خاص لدخول اسرائيل.

ويندد الفلسطينيون بنظام للفصل العنصري (الابارتايد) يمنعون بموجبه من استخدام وسائل النقل والطرق في اراضيهم لاسباب امنية.

  أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم