سوريا

برلين ترى أن الاتحاد الأوروبي محق في عدم تسليح مقاتلي المعارضة السورية

رفضت ألمانيا على لسان وزير خارجيتها غيدو فسترفيلي فكرة تزويد مقاتلي المعارضة السورية بالأسلحة في تصريح أدلى به لصحيفة تاغشبيغل البرلينية. وقال وزير الخارجية الألماني في مؤتمر صحفي في لندن أن "قرار الاتحاد الأوروبي بعدم رفع الحظر بشكل كامل يتسم بالحكمة والصواب" وأن الاتحاد الأوروبي محق في عدم تسليح مقاتلي المعارضة السورية لأن تسليحهم من شأنه أن يشعل "حريقا" إقليميا.

إعلان

رفض وزير الخارجية الالماني غيدو فسترفيلي الخميس فكرة تزويد مقاتلي المعارضة السورية الذين يحاولون الاطاحة بنظام الرئيس بشار الاسد، بالاسلحة على ما افادت صحيفة تاغشبيغل.

وصرح الوزير للصحيفة البرلينية ان "الامداد بالاسلحة ينطوي دائما على مخاطر تعزيز سباق التسلح والانزلاق نحو حرب بالوكالة قد تلهب المنطقة برمتها".

وقالت المانيا اليوم الخميس ان الاتحاد الاوروبي محق في عدم تسليح مقاتلي المعارضة السورية لأن تسليحهم من شأنه أن يشعل "حريقا" اقليميا مسلطة بذلك الضوء على الانقسامات بين دول الاتحاد بشأن كيفية التعامل مع الازمة السورية.

وقال وزير الخارجية الالماني جيدو فسترفيله للصحفيين في مؤتمر صحفي في لندن "قرار الاتحاد الاوروبي بعدم رفع الحظر بشكل كامل يتسم بالحكمة والصواب. لكن من الضروري ابداء مزيد من المرونة وادراك أن علينا بطبيعة الحال ان ندعم... المعارضة بطريقة مسؤولة."

it
المعارضة السورية ترحب بانتخابات مجلس مدينة حلب "للمناطق المحررة" 03/03/2013

واضاف "علينا ان نتفادى حريقا في المنطقة بأسرها."

وقال وزير الخارجية البريطاني وليام هيج يوم الاحد ان بريطانيا لا تستبعد تسليح المعارضة السورية في المستقبل.

وأضاف هيج إلى ذلك أمس الاربعاء اعلانه ان بريطانيا سترسل للمعارضة المسلحة عربات مدرعة وقوله ان الاتحاد الاوروبي يجب ان يكون مستعدا لاتخاذ خطوات أخرى اذا لم يتم التوصل إلى حل سياسي للصراع.

ويمنع حظر يفرضه الاتحاد الاوروبي امداد المعارضة السورية بالسلاح لكن العقوبات عدلت في الاسابيع الاخيرة للسماح بتقديم مزيد من العتاد غير المميت مثل السترات الواقية من الرصاص.

واضاف هيج ان بريطانيا مستعدة لاتخاذ "اي اجراءات داخلية" اذا لم يتم التوصل إلى اتفاق لتعديل العقوبات التي يفرضها الاتحاد الاوروبي على سوريا.

وفي اليوم نفسه اعلن مقاتلون معارضون انهم احتجزوا 21 من أفراد حفظ السلام التابعين للامم المتحدة بالقرب من هضبة الجولان التي تحتلها اسرائيل في جنوب سوريا. وحذرت اسرائيل من انها لن تقف مكتوفة اليدين اذا امتد العنف إلى المناطق التي تسيطر عليها.

واستنكر فسترفيله احتجاز افراد حفظ السلام قائلا إنه "يكشف لنا كذلك ان احتمال اندلاع حريق هائل هو للاسف احتمال واقعي وعلينا ان نحول دون اشتعال النار في بلد تلو الاخر باسم سوريا."

ويراجع الاتحاد الاوروبي حظر السلاح كل ثلاثة اشهر ودعا مسؤولون من المعارضة السورية مرارا إلى رفعه وقال أحدهم أمس الاربعاء ان المعارضة ستتحمل المسؤولية عن اي اسلحة ترسل اليها ومن الممكن اعادتها.

لكن الشكوك بشأن تماسك المعارضة السورية وقدرتها على السيطرة على القوات المناهضة للاسد في الميدان والمخاوف بشأن تزايد اعداد الاسلاميين في صفوفها جعلت القوى الغربية تخشى من امدادها بمساعدات عسكرية.

ونفت الحكومة الكرواتية تقارير اعلامية أفادت في الاسابيع الاخيرة بارسال اسلحة كرواتية إلى المعارضة السورية.

واقر وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي حظرا على الاسلحة الى سوريا لا يسمح الا بتسليم "تجهيزات حماية وازالة اسلحة الى المعارضة" كما استذكر فسترفيلي مشيرا الى الواقيات من الرصاص وتجهيزات لازالة الالغام مثلا.

it
روسيا تتهم المعارضين السوريين بتفضيل الحل العسكري 20130226

واوضح "انها فقط تجهيزات لا يمكن ان تكون قاتلة".

ونفى ارسال اي مدرب عسكري الى المعارضة السورية وقال "لا المانيا ولا الاتحاد الاوروبي لديهما مشاريع من هذا القبيل".

ودعا رئيس هيئة اركان الجيش السوري الحر العميد سليم ادريس الاربعاء الدول الغربية الى تزويد المعارضة السورية بالاسلحة والذخيرة معتبرا في مؤتمر صحافي في البرلمان الاوروبي في بروكسل ان "هذا الحظر مؤسف حقا".

واعتبر ان هذا القرار "يطال الضحايا فقط" اذ ان "النظام يتلقى اسلحة روسية وايرانية".

وقد عين الضابط في كانون الاول/ديسمبر قائدا لاعلى هيئة عسكرية في الجيش السوري الحر التي تشرف على كل مقاتلي المعارضة ما عدا اسلاميي جبهة النصرة.

واعرب عن امله في ان يزود الغربيون رجاله بتجهيزات دفاعية مثل الصواريخ المضادة للطيران ومعدات للحماية من قصف المدرعات.

فرانس24/ وكالات

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم