فنزويلا

إجراء الانتخابات الرئاسية المبكرة في فنزويلا في 14 نيسان/أبريل

أ ف ب

أعلنت رئيسة المجلس الوطني للانتخابات في فنزويلا تيبيساي لوسينا السبت أن الانتخابات الرئاسية المبكرة ستجري في 14 نيسان/أبريل لانتخاب خلف للرئيس الراحل هوغو تشافيز.

إعلان

مادورو يطلب الدعوة "فورا" إلى رئاسيات مبكرة والمعارضة تقاطع جلسة اليمين الدستورية

اعلن المجلس الوطني للانتخابات في فنزويلا السبت ان الانتخابات الرئاسية المبكرة ستجري في 14 نيسان/ابريل لانتخاب خلف للرئيس الراحل هوغو تشافيز.

وقالت رئيسة المجلس تيبيساي لوسينا في تصريح عبر التلفزيون "ندعو الى انتخابات رئاسية في 14 نيسان/ابريل".

واضافت ان ايداع الترشيحات يتم يومي الاحد والاثنين في حين تنطلق الحملة الانتخابية رسميا في 2 نيسان/ابريل وتستمر حتى 11 منه.

وينص الدستور الفنزويلي على الدعوة الى انتخابت رئاسية في الايام الثلاثين التي تلي شغور سدة الرئاسة. وتوفي تشافيز في الخامس من اذار/مارس بعد صراع مع مرض السرطان.

وكان انتخب في السابع من تشرين الاول/اكتوبر لولاية جديدة من ستة اعوام بغالبية نحو 55 بالمئة من الاصوات امام منافسه الحاكم هنريكي كابريليس (44 بالمئة) لكنه لم يتمكن بسبب مرضه من اداء القسم.

ولم يعلن الائتلاف الذي وقف وراء ترشيح كابريليس في تشرين الاول/اكتوبر، خياره بشان مرشحه حتى الان، لكن من المرجح ان يخوض حاكم ولاية ميراندا الشاب هنريكي كابريليس (40 عاما) المنافسة مجددا.

وهو المعارض الذي حقق افضل نتيجة ضد تشافيز خلال السنوات ال14 في السلطة.

والجمعة، اعلن كابريليس ان المعارضة ستعلن قراراتها بشان هذه الانتخابات في الساعات المقبلة.

وقبل ثلاثة اشهر من وفاته تقريبا، اختار تشافيز نائبه نيكولاس مادورو البالغ من العمر 50 عاما خليفة سياسيا له ومرشحا للحزب الاشتراكي الموحد لفنزويلا في حال حصول انتخابات مبكرة.

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم