سوريا

هولاند يتأسف لعدم قيام الروس بإقناع الأسد بالتنحي

أعرب الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند عن أسفه للمأزق الحالي الذي توجد فيه الأزمة السورية ولعدم قيام الروس باعتبارهم حلفاء لسوريا بإقناع الرئيس الأسد بالتنحي لإفساح المجال لانتقال سياسي في البلاد.

إعلان

اعرب الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الجمعة عن الاسف للمأزق الحالي في الازمة السورية ولعدم قيام الروس ب"اقناع" الرئيس بشار الاسد ب"التنحي جانبا" لافساح المجال امام "انتقال سياسي".

وقال الرئيس الفرنسي في مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز "ساسعى الى اقناع المعارضة السورية بامكانية التحاور مع اخرين غير بشار الاسد. لكن ينبغي ايضا ان يتمكن الروس من اقناع بشار الاسد بالتنحي جانبا".

واضاف "لم نصل الى ذلك حتى الان" موضحا ان فرنسا اجرت مؤخرا مشاورات مع "شركاء" مختلفين من بينهم الولايات المتحدة "حتى يمكن دفع فكرة الوساطة هذه، التي تأتي من سوريا نفسها، قدما".

وذكر هولاند بانه عرض خلال زيارته الاخيرة الى موسكو "امكانية اختيار شخصية او اكثر لتولي المباحثات، التي يمكن ان تتيح انتقالا سياسيا، تكون مقبولة من النظام ومن المعارضة".

وقال "ندرك جيدا ان ذلك لا يمكن ان يحدث من خلال بشار الاسد".

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قال انه مقتنع بان الرئيس السوري بشار الاسد لن يترك السلطة مكررا عدم وجود اي نية "مطلقا" لدى موسكو لان تطلب منه ذلك في حديث بثته البي.بي.سي الجمعة.

ولا تلوح حاليا اي افاق لايجاد مخرج لهذا النزاع الذي اسفر منذ عامين عن اكثر من 70 الف قتيل ومليون لاجىء وملايين النازحين حسب الامم المتحدة. ويرجع السبب في ذلك جزئيا الى انقسام المجتمع الدولي بشان سوريا. 

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم