فنزويلا

المعارضة الفنزويلية تعرض محطتها التلفزيونية للبيع

قرر مالكو محطة "غلوبوفيجن" التلفزيونية، محطة المعارضة، بيع المحطة بعد إجراء الانتخابات الرئاسية المقبلة والمقرر إجراؤها في 14 أبريل/نيسان. وأكد نائب رئيس المحطة أن "هناك عرض شراء رسميا ونية للبيع". وبررت عملية البيع بالمعاناة التي عاشتها المحطة في سنوات حكم الرئيس السابق هوغو تشافيز والتي استمرت 13 عاما.

إعلان

اعلن مالكو محطة التلفزيون الفنزويلية الخاصة "غلوبوفيجن" المعارضة للحكومة، الاثنين ان المحطة ستباع بعد الانتخابات الرئاسية في 14 نيسان/ابريل المقبل.

وقال نائب رئيس المحطة كارلوس زولواغا على موقعه الالكتروني "هناك عرض شراء رسمي وهناك نية للبيع". 

وفي رسالة موجهة الى الموظفين نشرت على الموقع الالكتروني للمحطة، قال مدير المحطة وابرز مساهم فيها غويليرمو زوليواغا ان عملية البيع سوف تتم بعد انتخابات 14 نيسان/ابريل.

واشار الى ان المشتري هو خوان دومينغو كورديرو وهو رجل اعمال محلي ويملك شركة تأمين. 

it
كي مون:" شافيز ساهم في دفع التنمية في بلاده"2013/03/06

ولتبرير عملية البيع، ذكر غويليرمو زولواغا ب"السنوات ال 13 الصعبة" التي عاشتها المحطة بسبب معارضتها لحكومة الرئيس تشافيز الذي حكم فنزويلا من 1999 وحتى وفاته الثلاثاء الماضي.

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم