إسرائيل

أوباما يرى بأن إيران ستحصل على السلاح النووي قريبا

في مقابلة مع القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي، أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما بأن إيران بحاجة إلى "عام ونيف" للحصول على السلاح النووي. ويعد الملف النووي الإيراني أحد أبرز الملفات التي سيتطرق إليها أوباما أثناء أول زيارة له كرئيس من 20 إلى 22 اذار/مارس لإسرائيل.

إعلان

تمارين بحرية ضخمة في مياه الخليج بقيادة أمريكية لمواجهة إيران  

اعلن الرئيس الاميركي باراك اوباما في مقابلة مع القناة الثانية في التلفزيون الاسرائيلي الخميس قبل اسبوع من زيارته الى الدولة العبرية، ان ايران بحاجة الى "عام ونيف" للحصول على السلاح النووي.

وقال اوباما "نعتقد ان الامر سيستغرق عاما ونيفا قبل ان تطور ايران سلاحا نوويا، لكننا لا نريد بالتاكيد انتظار اللحظة الاخيرة".

واوضح الرئيس الاميركي "عندما ساتشاور مع +بيبي+ (لقب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو) كما فعلت في السنوات الاخيرة حول هذا الموضوع، فان رسالتي ستكون مثل الرسالة السابقة بالذات: اذا تمكنا من تسوية (الامر) بالطرق الدبلوماسية، سيكون الحل اطول امدا".

وقال "والا فاني سابقي على كل الخيارات مطروحة". واضاف "عندما اقول ان كل الخيارات مطروحة، فان كل الخيارات مطروحة والولايات المتحدة لديها بالتاكيد قدرات كبيرة".

وتابع اوباما يقول ان "هدفنا هو التاكد من ان ايران لا تملك سلاحا نوويا قادرا على تهديد اسرائيل او اطلاق سباق الى التسلح في المنطقة والذي سيكون خطيرا بصورة استثنائية في حين أن امورا كثيرة تجري هنا في الوقت الراهن".

وستشكل الطموحات النووية لطهران احد ابرز الملفات التي سيتطرق اليها اوباما اثناء اول زيارة له كرئيس من 20 الى 22 اذار/مارس لاسرائيل.

وتشتبه الدول الكبرى واسرائيل في ان ايران تريد امتلاك السلاح الذري تحت غطاء برنامج نووي مدني وهو ما تنفيه طهران. 

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم