فرنسا

كارلا بروني تصف في ألبومها الجديد الرئيس فرانسوا هولاند بأنه "عديم اللياقة"

أ ف ب

ذكرت وسائل الإعلام الفرنسية أن المغنية كارلا بروني زوجة الرئيس السابق نيكولا ساركوزي هاجمت في ألبومها الجديد الذي سيصدر في مطلع نيسان/أبريل المقبل الرئيس فرانسوا هولاند، واصفة إياه بأنه "عديم اللياقة"، وذلك في إشارة إلى عملية تسليم واستلام السلطة في 15 مايو/أيار 2012 في قصر الإليزيه بين ساركوزي وهولاند.

إعلان

 هاجمت المغنية الفرنسية والسيدة الاولى السابقة كارلا بروني الرئيس فرنسوا هولاند خلف زوجها نيكولا ساركوزي في رئاسة فرنسا، واصفة اياه ب"عديم اللياقة"، وذلك في اغنية ستصدر في البومها المقبل، بحسب معلومات صحافية.

وبثت اذاعة "ار تي ال" الفرنسية مقاطع من اغنية في الالبوم المقبل لكارلا بروني ساركوزي الذي من المزمع صدوره في الاول من نيسان/ابريل.

وجاء في كلمات الاغنية التي يبدو بحسب المعلومات الصحافية انها موجهة ضد هولاند "يتصرف باستقلالية لكنني اعرفه، انا، التافه الذي لا يملك اللياقة المطلوبة لدى سيد القصر. واذا التقيت بي يوما ما ايها التافه، ساعلمك ايها التافه، ساعلمك كيف تقبل يدي (...) ليس قبيحا ولا جميلا، البطريق، لا فوق ولا تحت، لا بارد ولا ساخن، التافه، لا كلا ولا نعم".

واعتبرت وسائل الاعلام الفرنسية الجمعة ان هذه الاغنية تذكر بعملية تسليم السلطة في 15 ايار/مايو 2012 في قصر الاليزيه بين نيكولا ساركوزي وفرنسوا هولاند.

الا ان مصدرا قريبا من كارلا بروني اوضح لفرانس برس ان المقصود في الاغنية "ليس بالضرورة" الرئيس فرنسوا هولاند. وقال "لقد تحدثت مع كارلا واعتقد انني فهمت ان المقصود (في الاغنية) ليس بالضرورة الرئيس فرنسوا هولاند".

وعن الشخص الموجهة اليه هذه الاغنية، اشار الى انه "من المستحيل التكهن بذلك. لكل شخص منا +بطريقه+".

ومن المتوقع صدور الالبوم الجديد لكارلا بروني ساركوزي بعنوان "ليتل فرنش سونغز" ومن توزيع شركة باركلي التابعة ليونيفرسال ميوزيك، في الاول من نيسان/ابريل.

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم