الولايات المتحدة - سوريا

اعتقال جندي أمريكي سابق لقتاله في صفوف جبهة النصرة في سوريا

أ ف ب / أرشيف

أعلنت وزارة العدل الأمريكية الخميس في بيان أن المواطن الأمريكي إريك هارون (30 عاما) الذي خدم سابقا في صفوف الجيش الأمريكي اعتقل بتهمة التآمر بعدما قاتل في صفوف جبهة النصرة في سوريا والتي تعتبرها واشنطن "منظمة إرهابية".

إعلان

قتلى في سقوط قذائف هاون على كلية الهندسة المعمارية بدمشق

اعلنت وزارة العدل الاميركية الخميس ان جنديا سابقا في الجيش الاميركي اعتقل بتهمة التآمر بعدما قاتل في صفوف جبهة النصرة، التنظيم الاسلامي المتشدد المعادي لنظام الرئيس السوري بشار الاسد والذي تعتبره واشنطن منظمة ارهابية.

وقالت الوزارة في بيان اوردت فيه مقتطفات من القرار الاتهامي لمكتب التحقيقات الفدرالية ان المواطن الاميركي اريك هارون (30 عاما) الذي خدم في صفوف الجيش الاميركي لمدة ثلاثة سنوات قبل ان يصاب بجروح في 2003، اعتقل الاربعاء في مطار واشنطن-داليس لدى عودته من سوريا.

واضاف البيان انه اثر التحقيق معه اعترف الجندي السابق بارتباطه بمقاتلي جبهة النصرة، التي تؤكد الولايات المتحدة انها مرتبطة بتنظيم القاعدة في العراق، وبانه شارك معهم في تدريبات عسكرية. كما اقر بانه نقل بندقية كلاشنيكوف بقصد استخدامها في قتال القوات الموالية للرئيس السوري بشار الاسد، واقر ايضا بانه اطلق النار مرة واحدة على الاقل من قاذفة صواريخ مضادة للدروع، كما جاء في الوثيقة نفسها.

وخلال وجوده في سوريا ادلى المتهم بتعليقات معادية للصهيونية وظهر على ما يبدو في اشرطة فيديو قال فيها انه يشارك في العمل المسلح الى جانب مقاتلي المعارضة ضد النظام السوري، بحسب ما نقل عنه البيان.

واوضح المدعي العام في الكسندريا (فيرجينيا، شرق) نيل ماكبرايد ان هارون يواجه عقوبة السجن المؤبد اذا ما دين بالتآمر لاستخدام سلاح دمار شامل بالاشتراك مع منظمة ارهابية مرتبطة بتنظيم القاعدة.

 

أ ف ب

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم