تخطي إلى المحتوى الرئيسي

باريس سان جرمان ونجومه يختبرون قدراتهم أمام عمالقة برشلونة وعبقرية ميسي

أ ف ب

يستضيف باريس سان-جرمان المدجج بالنجوم والمال مساء اليوم الثلاثاء على ملعب "بارك دي برانس" عمالقة برشلونة الذين يتقدمهم العبقرية ليونيل ميسي في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

إعلان

المباراة بين باريس سان جرمان وبرشلونة، مساء اليوم الثلاثاء عند الساعة 20.45 بتوقيت باريس (18.45 توقيت غرينتش) في ذهاب الدور ربع النهائي لمنافسة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم هي الحدث الرياضي بامتياز في فرنسا. وهي أقل من ذلك في أسبانيا، لاسيما بالنسبة للنادي الكاتالوني نظرا لألقابه العديدة أوروبيا ومحليا، حيث أنه أحرز اللقب القاري أربع مرات في سنوات 1992 و2006 و2009 و2011.

ولكن نكهة مسابقة دوري أبطال أوروبا وطعمها ليس لها حدود، وعمالقة برشلونة الذين يتقدمهم العبقري الأرجنتيني ليونيل ميسي سينزلون ضيوفا على باريس سان جرمان مسلحين بعزيمة قوية وبهدف محدد هو عدم تكرار أدائهم الرديء قبل شهر في ميلان بالدور السابق. وقد شدد الهداف دافيد فيا خلال مؤتمر صحفي عقده أمس الاثنين في "بارك دي برانس" على ضرورة "تحسين الأداء أمام باريس سان جرمان وتفادي الأخطاء التي ارتكبناها في ميلان".
 

وكانت برشلونة خسرت ذهابا في "جيوسيبي ميازا" 2-صفر قبل أن تثأر إيابا برباعية نظيفة. وقال خوردي روا مساعد المدرب تيتو فيلانوفا إن المنافس "فريق قوي جدا، ولذا علينا التركيز وتسريع وتيرة اللعب"، محذرا من "تماسك خطوط الباريسيين وقوة" مهاجمهم زلاتان إبراهيموفيتش. وأضاف فيا أنه "من الصعب أن تعرف كيف توقف مهاجما من طراز إبراهيموفيتش"، والذي سبق له أن تقمص ألوان برشلونة في الموسم 2009/2010.

"أفضل فريق في تاريخ كرة القدم"
من جهته، اعتبر إبراهيموفيتش، أبرز مهاجمي باريس سان جرمان، أن فريق برشلونة الحالي هو "ربما أفضل فريق في تاريخ كرة القدم"، مشيدا بصفات ميسي وتألقه ومحذرا في الوقت من أن باريس سان جرمان لا يدخل المباراة مستسلما. وقال الدولي السويدي أمام الصحافة: "علينا أن نفكر في الطريقة المناسبة لتحقيق الفوز على برشلونة، ولاشك أن مدربنا [الإيطالي كارلو أنتشيلوتي] سيجهز لنا طريقة لعب خاصة لخوض هذه المواجهة".
 

واعترف كارلو أنتشيلوتي أن "مواجهة برشلونة هو أمر صعب بالنسبة إلى كل الأندية"، معبرا عن أمله  في مشاهدة فريق باريس سان جرمان "شجاع يقدم ما عليه". وأضاف أنتشيلوتي، والذي حصل على لقب بطل دوري أبطال أوروبا مرتين مع ميلان في 2003 و2007: "أعرف جيدا أن لاعبي الخصم سيستحوذون الكرة، إلا أنني أتمنى أن نحسن استغلال الفرص التي سنحصل عليها لتسجيل الأهداف والفوز" بالمباراة.

أبرز محطة في عهد باريس سان جرمان الجديد
وبدأت جماهير باريس سان جرمان تحضر لهذه المباراة منذ 15 آذار/مارس عندما أوقعت عملية القرعة التي أجريت بمدينة نيون السويسرية فريقهم مع برشلونة. وتقدم نحو مليون شخص بطلب لحضور مواجهة الذهاب، علما أن ملعب "بارك دي برانس: يتسع لـ 45 ألف متفرج. وهذه محطة بارزة في عهد باريس سان جرمان الجديد، والذي وضعت حجره الأساس شركة "قطر للاستثمارات" بعد شرائها النادي في صيف 2011. الشركة عبارة عن صندوق استثمارات تقدر قيمته 80 مليار دولار ويترأسه تميم بن حمد آل ثاني، ابن الأمير حمد بن خليفة والشيخة موزه وولي العهد.
 

وتعاقد رئيس النادي ناصر الخليفي، وهو رئيس قنوات الجزيرة الرياضية سابقا، بعدة نجوم كان أولها الأرجنتيني خافيير باستوري قادما من باليرمو وآخرهم دافيد بيكهام قائد المنتخب الإنكليزي السابق وأحد أشهر لاعبي كرة القدم في العالم بالرغم من تقدم سنه (38 عاما). وتعاقد أيضا بكارلو أنتشيلوتي والبرازيلي ليوناردو في منصب المدير الرياضي. ليوناردو كان لاعبا دوليا حمل ألوان ميلان، ولعب في باريس سان جرمان في الموسم الرياضي 1996/1997.

نجم كرة القدم ديفيد بيكهام ينضم لنادي "باريس سان جيرمان"

جيرار بيكيه والمال والنجوم
وقال الخليفي منذ وصوله إلى باريس إن الهدف من العملية بناء ناد كبير أوروبيا ومحليا يلعب الأدوار الأولى في دوري الأبطال كباقي الأندية الكبرى، مثل برشلونة وريال مدريد ومانشستر يونايتد وبايرن ميونيخ... وعقب قرعة ربع النهائي، لم يخف مسؤولو نادي العاصمة الفرنسية فرحتهم للقاء برشلونة وبروز اسم فريقهم على الساحة الرياضية والإعلامية. أما الألقاب فستأتي لاحقا، ربما في وقت قريب لأن القطريين لم ولن يبخلوا بالمال لتعزيز الفريق وتحقيق هدفهم المحدد.

وفي طريق المجد المنشود، يصطدم باريس سان جرمان، المدجج بالنجوم والمال، ببرشلونة المدجج بالنجوم والمال والألقاب. وذكر مدافع "البلوغرانا" جيرار بيكيه في مقابلة مع أحد البرامج الرياضية لقناة "كنال +" الفرنسية أن النادي الباريسي "أنفق مالا هائلا لاستقدام اللاعبين، ولكن إحراز الألقاب يقتضي أن تملك فريقا جيدا، فلا يفيد امتلاك النجوم!" فهل يفجر نجوم باريس سان جرمان المفاجأة أم يخرجون من "بارك دي برانس" مع الخيبة؟ الجواب مساء اليوم الثلاثاء.

علاوة مزياني

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن