تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كوريا الشمالية تحتفل بمرور 101 عام على ميلاد مؤسسها كيم إيل سونغ

أ ف ب

وسط استمرار التوترات في شبه الجزيرة الكورية، احتفلت كوريا الشمالية اليوم الاثنين بمرور 101 عام على ميلاد مؤسسها كيم إيل سونغ، جد الزعيم االحالي كيم يونغ أون.

إعلان

بيونغ يانغ تطالب برحيل الأجانب من كوريا الجنوبية وتخلي موقعا مشتركا من العمال الشماليي 

احتفلت كوريا الشمالية بمرور 101 عام على ميلاد مؤسسها اليوم الاثنين دون وجود اي علامة على تراجع التوترات في شبه الجزيرة الكورية بعد رفضها اجراء محادثات مع كوريا الجنوبية بهدف تطبيع العلاقات واعادة فتح منطقة صناعية.

وعرضت الولايات المتحدة ايضا اجراء محادثات ولكن شريطة ان تتخلي كوريا الشمالية عن طموحاتها فيما يتعلق بالاسلحة النووية. وتعتبر كوريا الشمالية اسلحتها النووية ضامنا ثمينا وتعهدت بعدم التخلي عنها مطلقا.

وتهدد كوريا الشمالية منذ اسابيع بمهاجمة الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية واليابان منذ ان فرضت الامم المتحدة عقوبات جديدة عليها ردا على احدث اختبار اجرته لاسلحة نووية في فبراير شباط.

وقالت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية انها مازالت في حالة حذر ازاء اي احتمال لاطلاق صاروخ جديد للتزامن مع يوم الشمس الذي يوافق يوم ميلاد كيم ايل سونج مؤسس كوريا الشمالية. ولكن مسؤولين قللوا من اهمية تكهنات بان كوريا الشمالية ستقوم باطلاق صاروخ او اجراء تجربة نووية جديدة في الذكرى السنوية نفسها.

وقال كيم مين-سيوك المتحدث باسم الوزارة "لا يعتقد ان كوريا الشمالية ستطلق صاروخا بمناسبة عيد الشمس.

" ولكن الجيش لن يخفف من يقظته ازاء انشطة الجيش الكوري الشمالي لانه يرى ان بامكانهم القيام باستفزاز في اي وقت."

وقالت وزارة الوحدة الكورية الجنوبية التي تشرف على العلاقات مع بيونجيانج ان رفض كوريا الشمالية عرضا باجراء محادثات قدمته رئيسة كوريا الجنوبية باك جون هاي الاسبوع الماضي امر "مؤسف." واضافت ان العرض مازال مطروحا.

وكانت وكالة الانباء المركزية الكورية الشمالية قد رفضت عرض رئيسة كوريا الجنوبية ووصفته بانه "خدعة".

وأكد وزير الخارجية الأمريكي جون كيري امس الأحد أن الولايات المتحدة مستعدة للحوار مع كوريا الشمالية ما دامت ستتخذ خطوات للتخلي عن الأسلحة النووية.

وتعهد كيري أيضا بأن تحمي الولايات المتحدة حلفاءها الاسيويين من اي اعمال استفزازية تقوم بها كوريا الشمالية لكنه قال إن واشنطن تريد حلا سلميا للتوتر المتصاعد في المنطقة.

وقال كيري "نحن مستعدون للحوار لكننا نريد اللحظة المناسبة والظروف الملائمة" مضيفا أنه يتعين على كوريا الشمالية اتخاذ خطوات للتخلي عن برامجها النووية.

وصرح كيري لمجموعة صغيرة من الصحفيين قائلا "عليهم ان يتخذوا بعض الاجراءات. (لكن) عدد الاجراءات ومداها فهذا شيء اريد مناقشته في واشنطن ...ولكن عليهم اتخاذ اجراء."

رويترز

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.