تخطي إلى المحتوى الرئيسي
العراق

حملة تفتيش واسعة لتوقيف عزة الدوري نائب الرئيس الراحل صدام حسين

نص : برقية
|
1 دَقيقةً

قامت السلطات العراقية مساء الأربعاء بحملة تفتيش واسعة شمال بغداد لتوقيف عزة الدوري نائب الرئيس العراقي الراحل صدام حسين. وكان آخر ظهور للدوري في الخامس من كانون الثاني/يناير في تسجيل فيديو أعلن فيه دعمه للتظاهرات في المدن السنية.

إعلان

شنت السلطات العراقية مساء الاربعاء حملة تفتيش على نائب الرئيس العراقي المخلوع المتواري عن الانظار عزة الدوري بعد ورود معلومات عن تواجده في قضاء الدور معقله، في محافظة صلاح الدين.

وقال الوكيل الاقدم لوزارة الداخلية عدنان الاسدي لوكالة فرانس برس "وردتنا معلومات مساء الاربعاء تفيد انه (عزة الدوري) موجود في قضاء الدور".

واضاف ان "قيادة شرطة صلاح الدين قامت بتطويق المنطقة وتفتيشها، لكنها لم تعثر عليه".

وكان اخر ظهور للدوري في الخامس من كانون الثاني/يناير في تسجيل فيديو اكد دعمه للتظاهرات في المدن السنية التي تواصلت لاكثر من ثلاثة اشهر.

واعلن حزب البعث العراقي المحظور في تموز/يوليو 202 ان امينه العام عزة الدوري عقد اجتماعا لقيادات الحزب مطلع الشهر الجاري في بغداد، الامر الذي اعتبرته وزارة الداخلية السبت "كذبة من اكاذيب البعث".

وظهر الدوري للمرة الاولى منذ اجتياح البلاد في 2003 في رسالة مصورة بمناسبة الذكرى الخامسة والستين لتأسيس حزب البعث في الثامن من نيسان/ابريل الماضي، هاجم فيها حكام العراق ودعاة التدخل العسكري ضد النظام السوري.

وحدد الجيش الاميركي في تشرين الثاني/نوفمبر 2005 مكافأة قيمتها عشرة ملايين دولار لمن يقدم معلومات تؤدي الى اعتقال الدوري، الذي كان نائب رئيس مجلس قيادة الثورة المنحل والذراع اليمنى للرئيس الراحل صدام حسين.

أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.