تخطي إلى المحتوى الرئيسي

محكمة تمنع برويز مشرف من المشاركة في الانتخابات مدى الحياة

أصدرت محكمة باكستانية حكما بمنع الرئيس الباكستاني السابق برويز مشرف والموضوع تحت الإقامة الجبرية من الترشح لأي انتخابات مدى الحياة وذلك بسبب حدوث "انتهاكات" للدستور خلال فترة حكمه.

إعلان

منعت محكمة باكستانية الثلاثاء الرئيس السابق برويز مشرف من الترشح الى اي انتخابات، في اخر ضربة توجه الى الجنرال المتقاعد الموضوع في الاقامة الجبرية بعد عودته من المنفى الى بلاده.

وكان مشرف انهى اربع سنوات في المنفى الشهر الماضي، آملا في المشاركة في الانتخابات التشريعية في 11 ايار/مايو. وكانت اللجنة الانتخابية رفضت ترشيح مشرف الذي تولى الحكم نتيجة انقلاب في 1999 حتى استقالته في 2008، بحجة حصول "انتهاكات" للدستور خلال حكمه.

وكان محاموه احتجوا على رفض ترشيحه لمقعد نائب في مدينة شيترال الصغيرة شمال غرب البلاد. وردت محكمة بيشاور احتجاجهم ومنعت ايضا مشرف (69 عاما) من الترشح الى اي انتخابات مدى الحياة، كما قال محاموه لوكالة فرانس برس.

وسارع محامو مشرف الى الاعلان انهم سيرفعون دعوى استئناف على هذا القرار.

من جهة اخرى، سيبقى الرئيس السابق في التوقيف الاحتياطي في فيلته بضاحية العاصمة اسلام اباد حتى 14 ايار/مايو، اي خلال الانتخابات العامة، كما اعلنت الثلاثاء محكمة المختصة بقضايا الارهاب التي اتهمته بقتل رئيسة الوزراء السابقة بنازير بوتو.

وتوجه الى "الجنرال مشرف" تهمة التقاعس عن تامين الحماية اللازمة لبنازير بوتو التي اغتيلت في 27 كانون الاول/ديسمبر 2007، بينما كانت تتصدر موكبا لحزبها، حزب الشعب الباكستاني في روالبندي، المدينة التوأم لاسلام اباد ومقر قيادة الجيش.

أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.