تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قتلى بينهم تسعة من الشرطة في هجمات متفرقة في العراق

أ ف ب/أرشيف

لقي 13 شخصا حتفهم منهم تسعة من عناصر الشرطة بينما أصيب 33 آخرون في هجمات متفرقة في العراق، بحسب ما أفادت مصادر أمنية وطبية. وتتصاعد مؤخرا أعمال العنف في العراق حيث سقط أكثر من 205 قتلى في أبريل/نيسان الماضي حسب أرقام رسمية.

إعلان

قتل 13 شخصا واصيب 33 آخرون بجروح الجمعة في هجمات متفرقة في العراق بينهم تسعة عناصر من الشرطة قتلوا في الموصل شمال البلاد، بحسب ما افادت مصادر امنية وطبية وكالة فرانس برس.

وقال الملازم اول خلدون الدليمي في شرطة الموصل (350 كلم شمال بغداد) ان "اشتباكات مسلحة وقعت بعد منتصف الليل بين مسلحين وعناصر من الشرطة اسفرت عن مقتل تسعة من الشرطة واصابة سبعة اخرين من رفاقهم بجروح".

واضاف ان "الهجمات التي استخدم مسلحون خلالها اسلحة مختلفة بينها قذائف الهاون استهدفت نقاط تفيش للشرطة في مناطق الرفاعي والصناعة وباب البيض وباب الجديد، وجميعها في الجانب الغربي من مدينة الموصل".

كما قتل اربعة مسلحين خلال الاشتباكات، وفقا للمصدر ذاته.

واكد الطبيب طارق النعيمي في مستشفى الموصل العام تلقي جثث تسعة من الشرطة ومعالجة سبعة اخرين اصيبوا خلال الاشتباكات.

وفي ناحية الراشدية الى الشمال الشرقي من بغداد، قتل اربعة اشخاص على الاقل واصيب 22 بجروح في انفجار سيارة مفخخة استهدفت مصلين لدى خروجهم من جامع الغفران (سني)، وفقا لمصدر في وزارة الداخلية ومصدر طبي رسمي.

كما اصيب اربعة من عناصر الشرطة في هجومين مسلحين في منطقة التاجي (25 كلم شمال بغداد).

وتتصاعد مؤخرا اعمال العنف في العراق حيث قتل 205 اشخاص في نيسان/ابريل الماضي بحسب ارقام رسمية، بينما اشارت ارقام الامم المتحدة الى مقتل 712 شخصا خلال الشهر ذاته ما يجعله اكثر الاشهر دموية منذ حزيران/يونيو 2008.

أ ف ب

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.