تخطي إلى المحتوى الرئيسي

المتمردون الأكراد يبدؤون انسحابهم "التاريخي" من تركيا

يدخل النزاع الكردي التركي الأربعاء مرحلة جديدة مع بدء انسحاب المتمردين الأكراد من الأراضي التركية باتجاه العراق، وذلك بعد شهر من الدعوة إلى وقف إطلاق النار التي أطلقها زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان. ويقدر عدد المقاتلين الأكراد الموجودين في تركيا بنحو ألفين إضافة إلى 2500 في القواعد الخلفية للحركة في الأراضي العراقية.

إعلان

اكدت القيادة العسكرية لحزب العمال الكردستاني (الانفصالي) الثلاثاء ان انسحاب قواتها من تركيا سيبدا الاربعاء محذرة في الوقت نفسه انقرة من اي "استفزاز" يخرج العملية عن مسارها.

واوضحت القيادة في بيان نشرته وكالة فرات نيوز للانباء الموالية للاكراد "استجابة لدعوة زعيمنا وعلى اساس القرار الذي اتخذته قيادة حزب (العمال الكردستاني) سيتحرك مقاتلونا لبدء عملية الانسحاب اعتبارا من الثامن من ايار/مايو".

وحث البيان ايضا المسؤولين الاتراك على عدم القيام باي شيء يمكن ان يعرقل عملية الانسحاب.

واكدت قيادة حزب العمال الكردستاني ان "عمليات الاستطلاع المستمرة للطائرات بلا طيار تؤخر عملية الانسحاب" مشيرة الى ان تحركات القوات المسلحة في جنوب شرق الاناضول، ساحة عمليات حزب العمال الكردستاني، "لا تؤثر على الانسحاب فحسب وانما ايضا تمهد الارض لاستفزازات واشتباكات".

ورغم ذلك يتوقع وصول المجموعات الاولى من المقاتلين "في غضون اسبوع" الى قواعدها في شمال العراق حيث توجد معسكرات محصنة لحزب العمال الكردستاني.

واكد الحزب انه سيحافظ على تعهده بالانسحاب من الاراضي التركية طالما لا تستهدفه القوات المسلحة التركية.

ويقدر عدد المقاتلين الاكراد الموجودين في تركيا بنحو الفين اضافة الى 2500 في القواعد الخلفية للحركة في الاراضي العراقية.

وكان حزب العمال الكردستاني اعلن في 25 نيسان/ابريل، من كردستان العراق ان قواته المقاتلة ستنسحب من تركيا اعتبارا من الثامن من ايار/مايو في اطار مفاوضات السلام الجارية منذ نهاية السنة الماضية بين زعيمهم المعتقل عبد الله اوجلان والسلطات التركية.

ومنذ ذلك الحين لم يتم رصد اي مقاتل للحركة.

ودعا اوجلان حزب العمال الكردستاني الى وقف اطلاق النار والانسحاب من تركيا.

وردا على اسئلة الصحافيين اكد رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الاربعاء مجددا ان على المقاتلين الاكراد الانسحاب من الاراضي التركية مع اسلحتهم.

واضاف "انهم يعلمون من اين دخلوا الى تركيا وسيعرفون ايضا كيف يخرجون من الطريق نفسها" عبر المسالك الوعرة جنوب شرق تركيا عند الحدود مع العراق، كما افادت وكالة الاناضول.

وفي حديث مع صحيفة تركية قال مساعد زعيم الكردستاني مراد كارايلان ان الانسحاب سينتهي الخريف المقبل.

واسفر النزاع الكردي في تركيا عن سقوط اكثر من 45 الف قتيل حسب الجيش التركي، منذ بداية التمرد في 1984.

أ ف ب

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.