تخطي إلى المحتوى الرئيسي

سوريا تؤكد أنها سترد "فورا وبشدة" على أي هجوم إسرائيلي جديد

أكدت دمشق على لسان نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد أنها سترد فورا وبشدة على أي هجوم إسرائيلي جديد على الأراضي السورية. وقال المقداد "إنه تم إعطاء تعليمات للرد دون طلب تعليمات من السلطات العليا".

إعلان

إدانة عربية للقصف الإسرائيلي وسوريا تقول بأنه سيفتح الباب أمام جميع الاحتمالات

قال نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد الخميس ان سوريا سترد فورا وبشدة على اي هجوم اسرائيلي جديد على أراضيها.

وقال المسؤول اثر الغارات الاسرائيلية على اهداف في ضواحي دمشق "تم اعطاء تعليمات للرد فورا على اي هجوم اسرائيلي جديد من دون طلب تعليمات من السلطات العليا" في البلاد.

وقال "ردنا على اسرائيل سيكون قاسيا ومؤلما، على اسرائيل ان تعرف ذلك (...) سوريا لن تسمح بأي حال من الاحوال، بان يتكرر ذلك".

الهجوم الصاروخي الإسرائيلي على سوريا- تحليل 2013/05/05

وشنت اسرائيل الجمعة والسبت سلسلة غارات قرب دمشق قال مسؤولون اسرائيليون انها استهدفت اسلحة ايرانية مرسلة لحزب الله، ولكن طهران نفت الامر.

ووصف المقداد التاكيدات الاسرائيلية بان الطائرات استهدفت حزب الله وايران بانها "كاذبة".

وقال المقداد "لا وجود لايران ولا لحزب الله" في سوريا، "لا توجد سيارات تنقل اسلحة (الى حزب الله في لبنان) لاني أظن انها يجب ان تاتي من الخارج الى سوريا، الى الحكومة السورية، لاننا بحاجة اليها، ولن نرغب في أن تغادر البلد الى مكان آخر".

ولدى سؤاله عن محادثات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتانياهو، قال المقداد "اعتقد انه قال له +كفى+ هذه الغارات تعرض كل منطقة الشرق الأوسط للخطر وهذه الاعمال يجب ان تتوقف".
أ ف ب

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.