تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السلطات الليبية ترجح أن انفجار بنغازي حادث وليس عملا إرهابيا

رجحت السلطات الليبية أن انفجار سيارة بنغازي الاثنين والذي أدى إلى مقتل 3 أشخاص وجرح 15 آخرين هو حادث وليس عملا إرهابيا.

إعلان

اوقع انفجار سيارة الاثنين في بنغازي شرق ليبيا ثلاثة قتلى و14 جريحا حسب ما اعلنت الثلاثاء وزارة الصحة في حين تؤكد السلطات انها ترجح فرضية "الحادث".

ويؤكد بيان وزارة الصحة التي قالت ان "الحصيلة نهائية"، ان ثلاثة اشخاص قتلوا واصيب 14 في الانفجار.

والاثنين نشرت السلطات ارقاما متناقضة اذ ان نائب وزير الداخلية عبد الله مسعود اشار الى سقوط "15 قتيلا و30 جريحا على الاقل" ووزارة الصحة ذكرت لاحقا ان عدد القتلى اربعة والجرحى ستة.

الأمن في ليبيا سنتان بعد الثورة

من جهته قال طارق الخراز المسؤول في مديرية شرطة بنغازي لقناة ليبيا الاحرار ان 13 شخصا قتلوا و41 جرحوا.

والثلاثاء اعلنت السلطات الليبية انها ترجح فرضية "الحادث".

وقال وزير الداخلية خلال مؤتمر صحافي في بنغازي "كل المؤشرات تدل على ان الانفجار عرضي".

واوضح وزير العدل صلاح المرغني انه "من المبكر استخلاص النتائج" لكن "بين الفرضيات المرجحة هناك فرضية تفيد بان هذا الحادث لم يكن متعمدا وان الانفجار لم يكن مبرمجا ليحصل في هذا الموقع".

وافاد تقرير اولي للجيش ان السيارة لم تكن متوقفة عندما انفجرت وكانت تنقل متفجرات تستخدم في صناعة الالغام المضادة للدبابات.

وبحسب وزير العدل لم يتم بعد التعرف على هوية الشخصين اللذين كانا داخل السيارة.

وفور انفجار السيارة دانت السلطات الليبية ما وصفته بانه"عمل ارهابي" و"جريمة بشعة".

أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.